عادي

صالح يبحث مع رئيسي ورضائي تطورات الأوضاع بالمنطقة

01:17 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
12

بغداد: زيدان الربيعي

بحث الرئيس العراقي برهم صالح، أمس الخميس، مع الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي في طهران، بحضور وزيري خارجية البلدين، الملفات المشتركة بين البلدين، بما يعزز العلاقات الراسخة بينهما، فضلاً عن بحث تطورات الأوضاع في المنطقة.

كما بحث مع أمين عام مجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، العلاقات الثنائية المشتركة وسبل تنميتها.

وذكر المكتب الإعلامي للرئيس العراقي في بيان، أنه «جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الأخوية الثنائية بين البلدين الجارين اللذين تجمعهما أواصرُ اجتماعية ودينية وثقافية وجغرافية وثيقة مشتركة، تعود بالمنفعة على البلدين وكل المنطقة، كما تم تأكيد ضرورة تفعيل التفاهمات والاتفاقات الاقتصادية بين الجانبين، وتعزيز التبادل التجاري».

وأكّد صالح «حاجة المنطقة إلى التفاهمات، وتنسيق الجهود والركون إلى المشتركات عبر حوارات بنّاءة، لتثبيت دعائم الاستقرار الإقليمي، ومواجهة العديد من التحديات التي تتقاسمها دول المنطقة في مواجهة الإرهاب والأزمات الصحية، المتمثلة في جائحة كورونا، ومخاطر التغيّر المناخي وحماية البيئة»، مشدداً على أن «العراق الآمن والمستقر الذي يتمتع بالسيادة هو عنصر أساسي للأمن والاستقرار الإقليمي، وعامل للترابط الاقتصادي».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"