عادي

جناح النمسا.. 38 مبنى لحماية المناخ

مصممو إكسبو
23:29 مساء
قراءة دقيقتين

دبي: مها عادل

يوفر جناح النمسا المكون من 38 مبنى منفصلة لرواد معرض إكسبو 2020 رحلة ملهمة داخل أروقته عبر التسلسل المكاني المذهل، الذي يجمع بين التجارب الحسية والرقمية في مبنى متناغم.

الجناح النمساوي صممته شركة كوير كرافت العالمية للتصميمات الهندسية، ويتكون من عدد من المباني البيضاء البراقة والمخروطية الشكل على شكل أقماع للتهوية، تم الاعتماد عليها في تصميم المبنى لتتماشى مع نموذج أبراج الرياح المستوحى من تقاليد البناء المحلية في النمسا، وتجسد هذه المباني روح التراث وتاريخ العمارة النمساوية وأنماط البناء التقليدية، وتقوم هذه المباني المبتكرة بوظيفة هامة وحلول مبتكرة في ما يخص مجال التهوية الصحية للأماكن المغلقة، حيث تدفع المباني المخروطية ذات الارتفاعات المختلفة الهواء إلى التحرك باستمرار، وهو ما يوفر توازناً في درجة الحرارة ويوفر تهوية جيدة للمباني.

ويقدم جناح النمسا الذي أقيم تحت شعار «النمسا توقظ الحواس» عدداً من المبادرات الإبداعية المبتكرة، وحلولاً ملهمة من النمسا في منطقة عرض مخصصة لتقديم تلك الإسهامات التي تجمع بين آليات الإبداع والأبتكار، كما يقدم في منطقة «آي لاب» باقة متنوعة وواسعة من أفضل الموضوعات العلمية في عدة مجالات، ويضم ورش عمل ومعارض ومنشآت فرعية عديدة إلى جانب منح فرصه لزواره للاستمتاع بتقاليد المقاهي النمساوية التي تم إدراجها من قبل الأمم المتحدة في قائمة التراث الثقافي غير المادي.

يدعم الجناح النمساوي رؤية إكسبو لتنظيم واحد من أكثر المعارض العالمية استدامة على الإطلاق، وذلك من خلال بناء جناح يحتاج إلى طاقة أقل بنسبة 70% من المباني التقليدية، ومن خلال إشراك الشركات ذات الرؤية الاستثنائية من أجل مستقبل أفضل للجميع.

ينفرد الجناح النمساوي، الذي يقع في منطقة الفرص، بالجمع بين المزايا البيئية والتكنولوجيا عالية المستوى، ما يجعله تجسيداً قوياً لأهمية حماية المناخ، كما أنه من ناحية ثانية يركز على الاستخدام الإبداعي للتكنولوجيا الرقمية، من خلال التعاون مع شركات التكنولوجيا النمساوية العالية الخبرة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"