عادي

عرض تجارب شركاء «بودكاست الشباب العربي»

00:30 صباحا
قراءة دقيقتين
1

أبوظبي: «الخليج»

مع تواصل فعاليات «البرنامج التدريبي لبودكاست الشباب العربي» الذي أطلقه مركز الشباب العربي لتأهيل الشباب والشابات بأحدث المهارات الاحترافية التي يحتاجون إليها لصناعة المحتوى الرقمي المسموع والبودكاست، تعرّف منتسبو البرنامج من 18 دولة على تجربة منصة «أنغامي» وقصة صعودها في الفضاء الرقمي العربي.

وتعرّف 100 شاب وشابة في جلسة افتراضية إلى العوامل التي أهّلت منصة أنغامي للنمو والتوسع في مجال المحتوى الرقمي المسموع، وكيفية استفادتها من التحول الرقمي والانتشار السريع والواسع لاستخدام الأجهزة المتحركة الذكية في تحويل فكرة المنصة إلى واقع.

والتقت شما المزروعي، وزيرة الدولة لشؤون الشباب نائب رئيس مركز الشباب العربي عبر تقنية الاتصال المرئي ب 100 من أعضاء البرنامج التدريبي لبودكاست الشباب العربي، وقالت: «المواهب العربية الشابة الصاعدة في مختلف المجالات وخاصة مجال المحتوى الإبداعي قادرة على تلبية حاجة ملحّة إلى محتوى عربي إبداعي متميز، بالأخص إذا ما توافرت لها البرامج التدريبية التخصصية والمصممة بالتعاون مع الخبراء».

وشرح إيلي حبيب، المؤسس الشريك لمنصة أنغامي، وإيدي مارون، المؤسس الشريك والمدير التنفيذي لمنصة أنغامي، العناصر الأساسية المطلوبة لنجاح منتجات المحتوى الصوتي والمسموع الذي يتم نشره رقمياً، ونماذج ريادة الأعمال وإبداع المحتوى التي تحقق استمرارية ذلك النجاح.

بدوره قال إيدي مارون:«نشأت منصة أنغامي بطاقات شبابية وأفكار جديدة، واستفادت من الدعم للانطلاق والنمو والنجاح. والآن نعمل بدورنا على دعم الشباب في العالم العربي لمساعدة الموهوبين والمبدعين على تحويل أفكارهم المبتكرة إلى واقع». ويدرّب البرنامج التدريبي لبودكاست الشباب العربي أعضاءه، عبر دورات متخصصة، على مهارات صناعة البودكاست والمدونات الصوتية، وكيفية إنتاج محتوى البودكاست وبناء منصات بودكاست خاصة بهم، وذلك بالتعاون والتنسيق مع 10 شركاء متخصصين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/3v97fpsv