عادي

«شل» تعلن حالة القوة القاهرة في تسليمات نفط خليج المكسيك

11:22 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
أعلنت رويال داتش شل، أحد أكبر المشغلين لحقول النفط في خليج المكسيك، الخميس، حالة القوة القاهرة في بعض تسليمات النفط بسبب الأضرار التي تسبب بها الإعصار أيدا، مما يعطل إنتاج الخام البحري الأمريكي.
وما زال أكثر من ثلاثة أرباع إنتاج النفط البحري في خليج المكسيك بالولايات المتحدة متوقفاً عقب أيدا. ويقول مشترو الخام: إن الاستئناف الكامل للإنتاج يظل غير واضح بسبب الأضرار الجسيمة التي لحقت بمختلف المنشآت. والإعصار بين الأشد ضرراً بالمنتجين البحريين منذ عواصف متعاقبة في 2005 أوقفت الإنتاج لعدة أشهر.
وتملك شل حصة أغلبية في حقل مارس البحري في خليج المكسيك؛ حيث ما زالت تقيّم الأضرار التي تُبقي الإنتاج متوقفاً لمدة أسبوعين.
وقال كورتيس سميث المتحدث باسم الشركة في بيان: «تعكف أطقم على استكمال تقييم شامل للأضرار وبدرجة ممكنة، تقيّم المدة التي سيتأثر خلالها الإنتاج من أصول ممر مارس».
وحالة القوة القاهرة هي بند قانوني تستخدمه الشركات خلال الأحداث غير المتوقعة مثل الأعاصير والحرائق حين لا تستطيع الوفاء بالالتزامات التعاقدية مثل تسليم النفط.
وشل أحد أكبر المنتجين في الخليج الأمريكي، بإنتاج 150 مليون برميل من المكافئ النفطي تقريباً سنوياً. وبلغ إجمالي إنتاج الخام البحري الأمريكي ما يزيد على 600 مليون برميل في 2020 وفقاً لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية.
(رويترز)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"