عادي

«غرفة الفجيرة» تحتفل بتخريج 17 رائد أعمال ضمن برنامج الدبلوم المهني

00:03 صباحا
قراءة دقيقتين
حفل منتسبي البرنامج

الفجيرة: محمد الوسيلة

ثمن الشيخ سعيد بن سرور الشرقي، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة، ما توليه القيادة الرشيدة بدولة الإمارات من حرص واهتمام لتدريب وتأهيل الشباب وتشجيعهم على دخول سوق العمل بتأسيس المشاريع الصغيرة والمتوسطة بالاستفادة مما تتيحه الدولة من دعم مادي ولوجستي، ومنها تخصيص 5 مليارات درهم لدعم المشاريع الإماراتية الشابة ضمن الحزمة الأولى لمشاريع الخمسين.

جاء ذلك خلال احتفال الغرفة مساء الأربعاء بالدفعة الأولى من رواد ورائدات الأعمال الذين أكملوا برنامج الدبلوم المهني في التجارة وريادة الأعمال الاحترافية، الذي نظمته الغرفة بالتعاون مع مركز الابتكار العالي للاستشارات والتدريب خلال الفترة من 27 يونيو إلى 9 أغسطس/ آب 2021.

حضر الحفل سرور حمد الزوهري، النائب الأول لرئيس مجلس الإدارة، وأحمد سلطان الحنطوبي، النائب الثاني لرئيس مجلس الإدارة وأعضاء المجلس، وسلطان جميع الهنداسي، مدير عام الغرفة، ود.عيسى عيد الرميثي، مدير مركز التعليم المستمر بجامعة الإمارات، ود.أحمد زين العابدين، نائب مدير جامعة العلوم والتقنية بالفجيرة، ود. أنور بن سُليم، مدير مركز الابتكار ومستشارو ومحاضرو البرنامج.

وأكد الشيخ سعيد سرور الشرقي، أن الغرفة بالتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، والمتابعة المستمرة من سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، لنشاط الغرفة وما تلعبه من دور فاعل في تدريب الشباب بإمارة الفجيرة من خلال تنظيم ورش عمل ودورات تدريبية متخصصة وتأسيس حاضنة لرعاية مشاريع الشباب.

وخاطب حضور الحفل عبدالرحمن عبيد بن نمرود، عضو مجلس إدارة الغرفة، رئيس لجنة التجارة مؤكداً حرص القيادة الرشيدة بالدولة على إعطاء الأولوية القصوى لتلبية احتياجات ومتطلبات الشباب، وأشار إلى تخصيص منصب لوزير دولة للشباب، ما منحهم الثقة لتحمل المسؤوليات الوطنية وتعزيز الابتكار والمساهمة في دعم وتعزيز مسيرة التنمية بمهاراتهم وطاقاتهم الإبداعية.

من جانبه أثنى ابن سُليم على جهود غرفة الفجيرة في تدريب وتأهيل رواد ورائدات الأعمال ودعا الشباب المنتسبين للبرنامج لمواصلة تنمية قدراتهم العلمية والعملية ما يمكنهم من إدارة مشاريعهم بكفاءة واقتدار.

وتحدث سعيد عبدالله الحفيتي، ممثلاً المنتسبين للبرنامج مثمناً دور الغرفة في إتاحة الفرصة لهم كرواد أعمال لتعزيز قدراتهم المعرفية ما يمكنهم من دخول سوق العمل وإدارة مشاريعهم بكفاءة واقتدار وكيفية المواءمة بين احتياجات السوق والموارد المتاحة.

عقب ذلك قام رئيس مجلس الغرفة ومديرها العام بتكريم مدير وأساتذة مركز الابتكار وتوزيع الشهادات المعتمدة من جامعة الإمارات للدفعة الأولى من منتسبي برنامج الدبلوم البالغ عددهم 17 شخصاً من رواد ورائدات الأعمال، وتم خلال الحفل عرض مقطع فيديو اشتمل على فعاليات برنامج الدبلوم والمشاركة الفاعلة من منتسبيه خلال المحاضرات وورش العمل المصاحبة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"