عادي

قضاء جنوب إفريقيا يرفض طعن جاكوب زوما على سجنه

15:24 مساء
قراءة دقيقة واحدة
جوهانسبرج: (رويترز)
رفضت المحكمة العليا في جنوب إفريقيا، الجمعة، طعناً من الرئيس السابق جاكوب زوما على حكم بسجنه 15 شهراً، بتهمة ازدراء المحكمة، بعدما تجاهل تعليمات للمشاركة في تحقيق فساد.
وطلب زوما الذي يتعافى في المستشفى بعد خضوعه لجراحة، من المحكمة في يوليو/تموز الماضي، إلغاء الحكم بتهمة الازدراء، بحجة أنه مبالغ فيه، وأن السجن يعرض صحته وحياته للخطر. وقالت القاضية سيسي كامبيبي، وهي تتلو القرار الذي أقرته الأغلبية، والذي تضمن أمراً بدفع المصاريف: «تم رفض طلب الإلغاء».
وقال مزوانيلي ماني المتحدث باسم مؤسسة «جيه.جي. زوما» رداً على ذلك: «المؤسسة قطعاً تشعر بخيبة أمل إزاء هذا الحكم».
وجاء الحكم بالسجن في يونيو/حزيران الماضي، بعدما تقاعس زوما عن الإدلاء بشهادته في تحقيق في الكسب غير المشروع خلال فترة حكمه التي استمرت تسعة أعوام، في قضية تُعد اختباراً لقدرة الدولة على فرض سيادة القانون، لا سيما على أصحاب النفوذ، بعد انتهاء حقبة الفصل العنصري.
وتعد هذه أحدث انتكاسة قانونية يُمنى بها زوما (79 عاماً) الذي ينتمي لحزب المؤتمر الحاكم، وطغت على رئاسته بين عامي 2009 و2018 مزاعم واسعة الانتشار عن الكسب غير المشروع والمخالفات. وينفي زوما ارتكاب مخالفات.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"