عادي

توخيل يشيد بلوكاكو قبل مواجهة توتنهام

12:25 مساء
قراءة دقيقتين
الشارقة: ضمياء فالح
مازح الألماني توماس توخيل مدرب تشيلسي، المراسلين على هامش مواجهة توتنهام الأحد في ديربي لندن وقال مدافع منتخب ألمانيا السابق عندما سئل عما كان ليفعله إن واجه مهاجمين من طراز روملو لوكاكو أو هاري كين: «في زماني كنت ألعب مكناسة لذا كنت دوماً خلف خط الدفاع الذي يتولى العمل القذر بـ10 أمتار. كنت أسرق الكرة بعدما يخلصها المدافعون من أمثال لوكاكو وكين وأحصل على التصفيق من المشجعين الذين لم يكونوا كثيرين لأنه لم تكن هناك جاذبية للفريق الذي كنت ألعب فيه».
واعترف توخيل بصعوبة إيقاف مهاجم مثل نجمه لوكاكو أو نجم توتنهام كين في زمانه وقال: «هاري كين ينجز الكثير من عمل لاعبي الوسط، هو ليس رقم 10 فقط، لا يمكنني التفوق عليهما، إنهما فوق مستواي الدفاعي لذا أنا سعيد لأن المدافعين الآخرين هم الذين كانوا ليتكفلوا بإيقافهما».
وعن أوجه المقارنة بين لوكاكو وكين أجاب:«الشبه الوحيد بينهما أنهما يسجلان أهدافاً حاسمة، يحبان التسجيل وفي كل بطولة. عدا ذلك هما لا يتشابهان، لكل منهما أسلوبه في اللعب ولا ننسى أيضاً اللاعبين المحيطين بهما».
وسلطت صحيفة «الصن» الضوء على نزال لوكاكو - كين وكتبت:«كلاهما بسن الـ28، لوكاكو سجل بمعدل هدف في كل مباراة بينما كين لم يهز الشباك بعد، تسديدات لوكاكو على المرمى (5 ) أكثر من كين (2) ولمسه للكرة (102 مرة ) أكثر من كين (91 ). لوكاكو فاز في 16 مواجهة فردية بينما كين فاز بـ10. على صعيد المنتخب سجل لوكاكو 67 هدفاً مقارنة بكين (41 ) ولوكاكو تغزل بعودته لمنزله بينما كين أجبر على البقاء في ناديه رغم رغبته بالرحيل لمانشستر سيتي».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"