عادي

مدرس في الشارقة أول أصم بالعالم ينال لقب «معلم خبير»

16:21 مساء
قراءة دقيقتين
56465
هنأت الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي، مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، محمد أبو زهرة، معلم التربية الفنية في مدرسة الأمل للصم التابعة للمدينة، بمناسبة حصوله على لقب «معلم خبير» من شركة «مايكروسوفت» العالمية ليكون بذلك أوّل أصم في العالم يحصل على هذا اللقب.
وأشادت الشيخة جميلة القاسمي بالمستوى العالي الذي يقدمه أبو زهرة في المجال التعليمي وحرصه على مواكبة أحدث الممارسات التكنولوجية في تدريس الطلبة الصم كزملائه من معلمي المدرسة الذين حصل أكثر من 80% منهم على لقب «معلم خبير».
كما هنأت الشيخة جميلة إدارة وفريق عمل المدرسة بمناسبة اختيارها للعام السادس على التوالي من شركة «مايكروسوفت» كمدرسةٍ نموذجيةٍ نظراً لاتباعها سبل التعليم الحديث مع طلابها وتركيزها على استخدام التكنولوجيا في تطوير العملية التعليمية.
وثمّنت مدير عام المدينة الجهد الذي تبذله المدرسة في تعليم الصم وصولاً إلى الشهادة الجامعية معتمدة في ذلك على ازدواجية اللغة (المنطوقة والإشارة) ومكرسة في سبيل هذا الهدف أحدث التقنيات الحديثة.
ونوّهت بخبرة المدرسة في مجال التعليم عن قرب وعن بعد باستخدام بوابة التعليم الذكية خاصة أنها تطبق برنامج التعلم الذكي منذ سنوات ضمن برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي.
محمد أبو زهرة الذي يُعلِّم في مدرسة الأمل للصم منذ 23 عاماً بعد أن كان طالباً فيها، عبّر عن فخره واعتزازه بالإنجاز الذي تحقق وكونه أول أصم ينال لقب «معلم خبير». وقال: «التحقت تلميذاً بمدرسة الأمل للصم عام 1985 ثم بدأت أهتم بالرسم»، مؤكداً أن المدرسة وفرت له البيئة المناسبة ليصقل خبرته وتجربته الحياتية ما أسهم في زيادة وعيه ومكنه من الحصول فيما بعد على دبلوم في الفنون الجميلة من جامعة المنيا المصرية، وما إن عاد إلى الإمارات حتى فتحت مدرسة الأمل للصم أبوابها له ليكون ضمن فريق العمل معلماً للتربية الفنية.
وأكد أبو زهرة حرصه الشديد على مواكبة أحدث ما توصلت التكنولوجيا إليه على الصعيدين المهني والشخصي، موضحاً أن من أهم البرامج التي يستخدمها في تعليم الصم الرسم (Paint 3D)، و(Co spaces)، و(Power Point)...
وتوجّه بخالص الشكر والعرفان إلى الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي التي كانت ومازالت الداعم والموجّه الرئيسي في جميع المجالات، كما شكر عفاف الهريدي، مديرة مدرسة الأمل للصم، وزملاءه المعلمين.
وأعربت الهريدي عن اعتزازها بالإنجاز الذي تحقق، مؤكدة أن تجربة محمد أبو زهرة في المدرسة نموذج للتميز والنجاح، فبالإضافة إلى تعليمه الصم فنون الرسم شارك معهم في العديد من المسابقات داخل الدولة وخارجها وحققوا فيها مراكز متقدمة ومشرفة.
وأوضحت أن المدرسة اختيرت للعام السادس على التوالي مدرسة نموذجية من شركة مايكروسوفت العالمية هي الأولى من نوعها في الدولة التي تتولى تأهيل وتعليم الطلبة الصم وضعاف السمع منذ عام 1979 وتتبع منهاج وزارة التربية والتعليم وتطبق برنامج التعلم الذكي منذ عام 2013 ضمن برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"