عادي

ماليزيا تحذر من سباق نووي بسبب الاتفاقية الجديدة عبر المحيطين الهندي والهادي

01:55 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

كوالالمبور: (رويترز)

أبدت ماليزيا، السبت، مخاوفها من أن تؤدي الخطط الأسترالية الرامية لبناء غواصات تعمل بالطاقة النووية، بموجب اتفاق جديد مع بريطانيا والولايات المتحدة، إلى سباق للتسلح النووي في منطقة المحيطين الهندي والهادي.

وقال مكتب رئيس الوزراء الماليزي في بيان: «إن الاتفاقية تثير قوى أخرى لاتخاذ إجراءات أكثر عدوانية في المنطقة خاصة في بحر الصين الجنوبي». ولم يأت البيان على ذكر الصين، لكن السياسة الخارجية لبكين في المنطقة تتسم بالحزم الشديد، لا سيما في ما يتعلق بتأكيد مطالبها بالسيادة في بحر الصين الجنوبي الغني بالموارد، والتي يتعارض بعضها مع مطالب ماليزيا.

وحثت ماليزيا جميع الأطراف على تجنب أي أعمال استفزازية، وأي سباق تسلح في المنطقة.

وتقوم أستراليا ببناء ثماني غواصات تعمل بالطاقة النووية، في إطار شراكة أمنية عبر المحيطين الهندي والهادي في تحرك أثار غضب الصين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"