عادي

أسهم أوروبا ترتفع مع انحسار القلق بشأن «إيفرجراند» 

«نيكاي» يتراجع إلى أدنى مستوى في أسبوعين
23:30 مساء
قراءة دقيقتين
إيفرجراند

ارتفعت سوق الأسهم الأوروبية، الأربعاء بعد أن قال العملاق العقاري الصيني المثقل بالديون إيفرجراند إنه سيسدد بعض مدفوعات الفائدة، بينما ينتظرالمستثمرون إشارة من مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي في ختام اجتماعه اليوم بشأن كيف ومتى سيقلص برنامجه التحفيزي الضخم.
وقفزت أسهم إيفرجراند المسجلة في بورصة فرانكفورت 41.0 بالمئة بعد أن هوت إلى أدنى مستوياتها في عدة سنوات في الجلسة السابقة.
وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا واحدا بالمئة، موسعا مكاسبه التي سجلها، الثلاثاء عندما ارتد عن أسوأ جلسة له في شهرين.
ولقي المؤشر القياسي دعما من مكاسب للأسهم المرتبطة بالسلع الأولية وأسهم البنوك التي قادت صعود السوق.
وجاء قطاع السفر والترفيه بين أكبر الرابحين في جلسة اليوم مع صعود مؤشره 2.5 بالمئة، مسجلا أعلى مستوى له في 14 أسبوعا.

الاسهم اليابانية

بلغ المؤشر نيكاي أدنى مستوى في أكثر من أسبوعين، الأربعاء، إذ تطلع المستثمرون بحذر إلى نتائج اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي لاستقاء المزيد من المؤشرات بشأن موعد إنهاء التحفيز ورفع أسعار الفائدة.
وأغلق المؤشر القياسي منخفضا 0.67 بالمئة عند 29639.40 نقطة، فيما هبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.02 بالمئة ليغلق عند 2043.55 نقطة، وهو أيضا أدنى مستوى منذ السادس من سبتمبر/ أيلول.
غير نيكاي مساره لفترة وجيزة خلال الجلسة، وارتفع بعد أن قالت هينجدا ريل ستيت جروب، الوحدة الرئيسية في إيفرجراند الصينية، إنها ستدفع بعض فوائد السندات المستحقة يوم الخميس، مما يهدئ المخاوف من انهيار وشيك.
ومن المقرر صدور نتيجة اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الذي يستمر يومين الساعة 1800 بتوقيت جرينتش، ويعقبه مؤتمر صحفي بعد نصف ساعة.
وستكون الأسواق اليابانية مغلقة في عطلة الخميس.
(رويترز)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/9ecnuy88