عادي

صندوق النقد يناقش تقرير فضيحة تلاعب لصالح الصين

20:41 مساء
قراءة دقيقة واحدة

قال صندوق النقد الدولي، إن مجلسه التنفيذي، اجتمع لمناقشة تقرير تم إعداده للبنك الدولي، ويورد أن مديرة الصندوق كريستالينا جورجيفا، ضغطت على موظفين لتغيير بيانات بما يخدم الصين.

وقال متحدث باسم صندوق النقد أمس الثلاثاء، إن مجلس إدارة الصندوق اتفق على الاجتماع مجدداً قريباً لمزيد من النقاش، لكنه لم يحدد موعداً.

وأضاف أن مجلس الإدارة شدد على «الأهمية التي يوليها لإجراء مراجعة شاملة وموضوعية وآنية، واتفق على الاجتماع مجدداً قريباً لمزيد من النقاش».

ونفت جورجيفا، ما تردد عن أنها ضغطت على موظفين بالبنك الدولي، لتغيير بيانات أثناء إعداد تقرير (ممارسة الأعمال لعام 2018) عن مناخ قطاع الأعمال في البلاد.

وقالت أمام موظفي صندوق النقد الدولي «دعوني أقولها ببساطة شديدة.. هذا غير صحيح. لا في هذه القضية ولا قبلها ولا بعدها حدث أني مارست ضغوطاً على موظفين للتلاعب في البيانات»، وذلك وفقاً لنص مكتوب لما ورد في الاجتماع، حصلت رويترز على نسخة منه.

(رويترز)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"