عادي

«فيفا» يتسبب بخسارة الديوانية العراقي من دون أن يلعب

22:46 مساء
قراءة دقيقتين

تسببت لجنة الشؤون اللاعبين في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بخسارة الديوانية بثلاثية نظيفة في المرحلة الأولى من الدوري العراقي من دون أن يلعب، وذلك بعدما منعته من تسجيل اللاعبين لهذا الموسم والمشاركة في البطولة لوجود شكوى رفعها ضده أحد اللاعبين.

واعتبر الديوانية خاسراً مباراته التي كانت مقررة الأربعاء أمام النجف بثلاثية نظيفة حسب لوائح المسابقات في الاتحاد العراقي، وذلك لعدم وصول اشعار من الاتحاد الدولي يسمح بتسجيل لاعبي النادي ومشاركته في المسابقة المحلية.

وانتظر النجف في أرضية ملعبه نزول ضيفه الديوانية الذي تعذر عليه خوض المباراة بسبب تعليمات الاتحاد الدولي، فاعتبر خاسراً.

وفي أول تعليق له على هذه التطورات، أفاد رئيس إدارة نادي الديوانية حسين العنكوشي في اتصال مع وكالة فرانس برس أنه «استغرب وصول اشعار الاتحاد الدولي بعدم السماح لنادي الديوانية بتسجيل اللاعبين والمشاركة لوجود ديون هي الأقل مقارنة مع باقي الأندية العراقية».

واضاف حسين العنكوشي «الديون تعود إلى اللاعب البوسني نيدو توركوفيتيش. وتبلغ 37 الف دولار تم تسديدها الأسبوع الماضي عن طريق أحد البنوك في بيروت لتصل بعد ذلك إلى البوسنة كما يفترض ولدينا ما يؤكد ذلك».

واوضح العنكوشي «اللاعب المذكور تم الاستغناء عنه الموسم الماضي لسوء المستوى الفني ولم يشارك مع الفريق سوى ثلاث دقائق، وهو تقدم بشكوى إلى الفيفا بسبب فسخ العقد الذي يسمى حسب توصيف فيفا عقد غبن».

وأمل «أن يصل اشعاراً إلى الاتحاد العراقي خلال الساعات المقبلة من قبل نظيره الدولي يسمح لنا بالعودة إلى المسابقة في الجولات المقبلة والمطالبة في ما بعد باعادة مباراتنا أمام النجف».

وكانت هذه المباراة مقررة الاثنين الماضي، إلا ان لجنة المسابقات في الاتحاد العراقي قامت بتأجيلها إلى الأربعاء لاتاحة المجال لوصول اشعار فيفا بخصوص السماح لنادي الديوانية المشاركة وتسجيل لاعبيه.

ويبلغ اجمالي الديون المترتبة على الأندية العراقية وعلى رأسها الأندية الجماهيرية، باستثناء القوة الجوية، قرابة 17 مليار دينار عراقي (قرابة 12 مليون دولار) بحسب نشرة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/38ahbje5