عادي

المجالس التشريعية الخليجية تتبنى مبادرة الشرق الاوسط الأخضر

أكدوا التنسيق لعقد اجتماع مع البرلمان الأوروبي
17:45 مساء
قراءة دقيقتين
المجالس التشريعية الخليجية
المجالس التشريعية الخليجية

أبوظبي:
«الخليج»
وافق رؤساء مجالس الشورى والنواب والوطني والأمة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، على تبنّي موضوع «السياسات المشتركة لدول مجلس التعاون الخليجي لتنفيذ مبادرة الشرق الأوسط الأخضر في مواجهة تداعيات التغير المناخي»، المقترح المقدم من مجلس الشورى السعودي والمجلس الوطني الاتحادي بعد أن تم دمجه.
كما أكدوا خلال اجتماعهم الدوري الخامس عشر، أمس الاثنين، برئاسة الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد آل الشيخ رئيس مجلس الشورى في المملكة العربية السعودية، أهمية التنسيق لعقد اجتماع بين المجالس البرلمانية الخليجية والبرلمان الأوروبي، وتعزيز التواصل مع برلمانات دول أمريكا اللاتينية.
شارك في الاجتماع الذي عُقد عن بُعد، حمد الرحومي، النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي، نيابة عن صقر غباش رئيس المجلس.
كما شارك في الاجتماع أعضاء مجموعة الشعبة البرلمانية في اجتماع رؤساء المجالس التشريعية الخليجية، كل من: سهيل نخيره العفاري، رئيس المجموعة، وخلفان النايلي الشامسي، وصابرين اليماحي، ويوسف عبدالله البطران الشحي، كما حضر الاجتماع الدكتور عمر عبدالرحمن النعيمي الأمين العام للمجلس، وعفراء راشد البسطي الأمين العام المساعد للاتصال البرلماني.
وأعرب حمد الرحومي، نيابة عن صقر غباش، عن التقدير للشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، رئيس الاجتماع الدوري الخامس عشر لرؤساء مجالس الشورى والنواب والوطني والأمة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ورئيس مجلس الشورى السعودي لجهوده الطيبة في الإعداد لأعمال هذا الاجتماع، ونقل له تهنئة المجلس الوطني الاتحادي بمناسبة اليوم الوطني السعودي الـ91، متمنين للمملكة – قيادة وحكومة وشعباً ومجلساً – كل الخير والرفعة والتقدم.
كما تقدم الرحومي بالشكر لفوزية بنت عبدالله زين، رئيسة مجلس النواب في مملكة البحرين الشقيقة، على ما بذلته خلال فترة رئاستها، كما عبّر عن شكره وتقديره للدكتور نايف الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، وأعضاء الأمانة العامة لدول مجلس التعاون، لجهودهم الحثيثة والفاعلة في التحضير المتميز لأعمال هذا الاجتماع ونجاحه.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"