عادي

أمريكا.. طفل يتوه في غابة أربعة أيام وينجو من الموت

16:20 مساء
قراءة دقيقة واحدة

نجا طفل لم يتجاوز الثلاث سنوات، من الموت بعدما تاه في غابة بولاية تكساس، لمدة أربعة أيام، خلال ركضه خلف كلب أثناء انشغال عائلته، وفق ما نشرت صحيفة «ديلي ستار» البريطانية.
وعثر على الطفل كريستوفر راميريز، الذي فقد في تكساس في وقت سابق من هذا الأسبوع، على قيد الحياة، وبصحة جيدة بعدما تبع كلب جاره في الغابة. وبحسب وسائل إعلام، كان الصبي يلعب مع كلب أحد الجيران الأربعاء، بينما كانت والدته تفرغ مواد البقالة من سيارتها. وركض خلف الكلب في الغابة، لكنه لم يعد عندما عاد الكلب.
وفي الأيام التالية، انطلقت عمليات بحث واسعة، بمشاركة وكالات عدة بما في ذلك مكتب التحقيقات الفيدرالي، مع مئات المتطوعين لتمشيط الغابة. وناشدت والدة الصبي أراسيلي نونيز في فيديو لها الجمهور للمساعدة على العثور على ابنها.
وقالت والدة الطفل: «أطلب منكم جميعاً المساعدة والعثور على ابني. لا أعرف شيئاً عنه، وقد مر وقت طويل. لا أعرف ماذا أفعل. أرجو أن يساعدني الجميع».
وبعد عمليات بحث مكثفة، عثر على الطفل الذي كان يعاني الجفاف، قرب طريق بمقاطعة مونتغومري، ونقل على إثرها إلى المستشفى لفحصه، وبعدها أعيد إلى والدته.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"