عادي

نيزك في سرير كندية

17:55 مساء
قراءة دقيقة واحدة
النيزك على سرير السيدة الكندية

إعداد: ضمياء فالح
نجت كندية بمعجزة من نيزك، اخترق سقف منزلها بمدينة بريتيش كولومبيا، وسقط على سريرها في الرابع من الشهر الجاري.
واستيقظت روث هاميلتون على صوت ارتطام كبير، وعندما نهضت من سريرها لترى ما حصل، وجدت كتلة صخرية على الفراش . وكان النيزك اخترق السماء فوق ليك لويز شرقاً وتابعه هواة النيازك، ولم يدر ببال روث أن بقاياه ستزورها في غرفة النوم. وقالت عن ذلك:«كنت مرعوبة، ظننت أن مسلحاً في المنزل». اتصلت روث بالطوارئ وحاولت شركة التأمين المماطلة، وقالت إن الحجر من موقع بناء قريب، وإنها ستجري مزيداً من التحقيقات، لأنه لم يسبق أن طرأت عندها مثل هذه الحالة. ودافعت روث عن مصداقيتها وقالت:«اتصلت الشرطة بالشركة القائمة بمشروع كانيون وسألتهم إن كانوا يقومون بأعمال إنشائية في الليل فقالوا لا، لكنهم أكدوا مشاهدة ضوء ساطع في السماء انفجر وسبب أصواتاً قوية».
ويقدر عمر الأحجار التي تدور حول الشمس بـ4.5 مليار سنة وفق قسم دراسة المذنبات بجامعة أريزونا.
وقالت روث إن نجاتها دفعتها للنظر للحياة بشكل مختلف. وأضافت:«الشيء الوحيد الذي يمكنني قوله إن الحياة ثمينة، ويمكن أن تذهب بلحظة حتى لو كنت نائماً بأمان في سريرك، لا شيء مضمون».

الصورة
النيزك على سرير السيدة الكندية

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"