عادي

إماراتية ترعى 60 قطاً في منزلها

18:11 مساء
قراءة دقيقة واحدة
Video Url
نادية سالم المعمري
نادية سالم المعمري
نادية سالم المعمري

العين: منى البدوي
سخرت الإماراتية نادية سالم المعمري «موظفة»، إمكانياتها لرعاية قطط الشوارع، إذ تطعمها وتعالج المصابة منها بكسور جراء حوادث الدهس أو التي تعرضت للأمراض، ومن ثم إيوائها في منزلها الذي خصصت جزءاً منه لرعاية القطط والتي زاد عددها على 60 قطاً.
لا تتوانى المعمري عن التوقف في الشارع عند مشاهدة قطة تبدو عليها علامات المرض أو الإعياء أو عاجزة عن الحركة بسبب تعرضها لحادث دهس، حتى تحملها إلى العيادة البيطرية لعلاجها وتطعيمها ومن ثم ضمها إلى مجموعة القطط الموجودة في المنزل، إذ وفرت أعلى درجات الرعاية والإيواء والمتمثلة بوجود قسم للعزل وآخر للقطط الصغيرة وثلاجة للأدوية وموقع لأدوات الرعاية اللازمة، بالإضافة إلى توفير مساحات للهو ووضع كاميرات تتيح مراقبة القطط خلال تواجدها خارج المنزل.
قالت المعمري وهي من هواة تربية وركوب الخيل: بدأت تربية ورعاية القطط منذ عام 2015 عندما أراد زميلي التخلص من قطته، وطلب مني رعايتها، لم أفكر طويلاً في الأمر وبالفعل اصطحبتها إلى منزلي ومن هنا بدأت رحلتي مع القطط حيث بات مشهد وجود قط يتألم في الشارع يجعلني أتألم من الداخل وقررت توزيع الطعام على القطط في الشوارع، والتي تخلى عنها مربوها بإلقائها في الطرق.
وعن المواقف الطريفة التي صادفتها أوضحت: إحدى قطط الشوارع جلبت صغارها الخمسة إلى فناء المنزل بعد ولادتها بحوالي أسبوع وتركتها، ووجدت نفسي مسؤولة عنها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/c696cay2