عادي

محمد صلاح يسجل رقماً قياسياً جديداً في الدوري الإنجليزي

18:18 مساء
قراءة دقيقتين
محمد صلاح

لندن (المملكة المتحدة) - (أ ف ب)

اكتسح ليفربول بجوهرة نجمه المصري محمد صلاح وثلاثية البرازيلي روبرتو فيرمينو مضيفه واتفورد 5-صفر، السبت، في المرحلة الثامنة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، فتصدّر الترتيب مؤقتاً بدلاً من تشلسي الذي يلعب في وقت لاحق مع برنتفورد. وحمل هدف صلاح الرقم 104 له في الـ «بريميرليج» ليعادل الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف للاعب إفريقي والمسجل باسم العاجي ديدييه دروغبا.

سجّل لليفربول السنغالي ساديو مانيه الهدف الأول، وفيرمينو ثلاثية «هاتريك» (37 و52 و90+1) وصلاح بهدف مهاري رائع (54). رفع ليفربول، الوحيد الذي لم يخسر بعد هذا الموسم، رصيده إلى 18 نقطة، مقابل 16 لتشيلسي بطل أوروبا، نافضاً عنه غبار تعادله في آخر مباراتين. وثأر ليفربول بأفضل طريقة لخسارته المذلّة على أرض واتفورد بثلاثية نظيفة في فبراير/ شباط الماضي.
وعلى غرار تألقه الصارخ في المباريات الأخيرة، تلاعب صلاح بدفاع واتفورد وغربله بدهاء مطلقاً تسديدة من داخل المنطقة في الزاوية اليمنى البعيدة لمرمى فوستر (54). وهذه المرة الثامنة على التوالي التي يسجل صلاح لليفربول، وهي أطول سلسلة للفريق الأحمر منذ دانيال ستاريدج (8) في شباط/فبراير 2014.

وحمل هدف صلاح الرقم 104 له في الـ «بريميرليج» ليعادل الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف للاعب إفريقي والمسجل باسم العاجي ديدييه دروغبا.

قال صلاح الذي يحاول فريقه تمديد عقده بعد المباراة لقناة «بي تي» الرياضية: «لا أعلم ما إذا كان هذا الهدف أجمل من الهدف الذي سجلته ضد مانشستر سيتي. أحاول دوماً التمرير وتسجيل الأهداف». وتابع صاحب 10 أهداف و4 تمريرات حاسمة في عشر مباريات هذا الموسم: «أنا واثق من نفسي راهناً.. آمل في إحراز ليفربول اللقب هذا الموسم».

وفيما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، سجّل فيرمينو الذي خاض مباراته الثانية أساسياً هذا الموسم، هدفه الثالث والخامس لفريقه متابعاً كرة مقشرة من الجهة اليمنى لعبها البديل الويلزي نيكو وليامس (90+1)، ليحقق البرازيلي أول ثلاثية منذ عام 2018.

 

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"