عادي

5 أسباب وراء وداع الوحدة دوري أبطال آسيا

تين كات يعيد الخسارة لعدم استغلال الفرص
00:23 صباحا
قراءة دقيقتين
تين كات

أبوظبي: محمد مصطفى

ساهمت 5 أسباب في الخسارة الثقيلة 1-5 التي تعرض لها الوحدة أمام النصر السعودي في مباراة ربع نهائي دوري آبطال آسيا، ليفشل الوحدة في استعادة ذكريات 2007، والعبور إلى نصف النهائي.ونجح النصر السعودي في إلحاق الخسارة الأقسى الثانية بالوحدة في دوري آبطال آسيا، عندما خسر بخماسية أمام لوكومتييف الأوزبكي في موسم 2018.

وساهمت 5 أسباب رئيسية في خسارة الوحدة بعد أن ظهر الفريق بعيداً عن المستوى المطلوب في المنافسة القارية التي تتطلب قوة وشراسة، وحضوراً بدنياً وذهنياً كبيراً من اللاعبين؛ إذ يمكن تلخيص تلك الأسباب فيما يلي:

1-الهدف المبكر وعدم استغلال الفرص:

تلقى الوحدة هدفاً مبكراً أحرزه فريق النصر في الدقيقة السابعة، وعقد الهدف من حسابات المدرب تين كات، وبالرغم من ذلك نجح الوحدة في أداء شوط أول جيد، لكنه لم يوفق في استغلال الفرص.

2-الفوارق البدينة والفردية الكبيرة:

دفع الوحدة ثمن الفوارق الكبيرة التي ظهرت على أرضية الملعب على مستوى قدرات اللاعبين الفردية والبدينة على مستوى المحليين والأجانب؛ حيث نجح الثلاثي الأجنبي في صفوف النصر حمدالله وتاليسكا وجلال الدين ماشاريبوف في صنع الفارق مع الفريق السعودي، وسجلوا 3 أهداف في الخماسية، بينما لم يقدم رباعي «العنابي» الأجنبي أي إضافة تذكر.

3-الضغط الجماهيري:

لعب جمهور النصر الذي وصل عدده إلى 24 ألف مشجع في مدرجات مرسول بارك في الرياض دوراً بالتشجيع الحماسي طوال زمن المباراة، مما أدى إلى تحفيز لاعبي الفريق الأصفر على تقديم أفضل مباراة للفريق في الفترة الأخيرة على المستوى المحلي والقاري، كما ساهم في الضغط على لاعبي الوحدة وزيادة ارتكابهم للأخطاء، وكان عمر خربين أكثر المستهدفين من الجمهور بسبب لعبه السابق للهلال.

4-الأخطاء الدفاعية وتباعد الخطوط:

أرتكب المدافعون أخطاء ساذجة، وغاب التفاهم بين لاعبي الدفاع والخطوط الثلاثة.

5-افتقاد الروح والانهيار في الشوط الثاني:

لعب الوحدة الشوط الثاني بغياب للروح القتالية؛ إذ تأخرت ردة الفعل في انطلاقة الشوط الثاني ليسلم المنافس زمام المبادرة، ويسجل الهدف الثاني، وبعد ذلك انهار «العنابي»، واستقبل الهدفين الثالث والرابع قبل انتهاء ربع الساعة الأولى.

من جهته، رأى الهولندي تين كات مدرب الوحدة أن الخسارة الثقيلة التي تلقاها فريقه أمام النصر لا تعكس مجريات المباراة، وقال: «النصر حصل على 6 فرص وسجل منها 5 أهداف، بينما نحن حصلنا على 5 فرص، وسجلنا هدفاً وحيداً، وارتكبنا أخطاء فردية».

وأضاف: على المهاجم أن يكون في أعلى مستوى، خسرنا المباراة ليس بسبب عمر خربين، بل خسرنا للأداء السيّئ في وسط الملعب، وفقدنا الكرة كثيراً، والنصر كان أفضل منا.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"