عادي

الإمارات تطلق مبادرة «رواد الاقتصاد الرقمي»

16:23 مساء
قراءة 3 دقائق
مبادرة رواد الاقتصاد الرقمي
مبادرة رواد الاقتصاد الرقمي

دبي -  وام

أطلقت حكومة دولة الإمارات مبادرة «رواد الاقتصاد الرقمي» الهادفة إلى تعزيز قدرات المواهب الشابة وتزويدها بالمعارف والخبرات اللازمة لتطوير تكنولوجيا مستقبلية متقدمة تنعكس إيجاباً على الاقتصاد والقطاعات الحيوية في الدولة، بما يمكنهم من المنافسة على أفضل فرص العمل مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة في البرمجة والذكاء الاصطناعي لتطوير حلول مبتكرة للتحديات، بما يمكنهم من المساهمة في تعزيز الاقتصاد الرقمي المستقبلي وترسيخ ريادة الدولة وتنافسيتها العالمية.

وتشكل مبادرة «رواد الاقتصاد الرقمي» التي تأتي ضمن مبادرات البرنامج الوطني للذكاء الاصطناعي منصة لتعزيز الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص والأفراد من أصحاب المهارات والمواهب المتخصصة في مجال البرمجيات والتقنيات الحديثة وقادة التكنولوجيا من الشركات العالمية العاملة في الدولة، لتمكين أصحاب المواهب من المشاركة الفاعلة في دعم مسيرة التحول الرقمي في الدولة، وبناء اقتصاد وطني رقمي متطور يسهم في تحسين حياة الناس وبناء مستقبل أفضل.

وفي إطار المبادرة، أعلن مكتب الذكاء الاصطناعي في حكومة دولة الإمارات، عن التعاون مع شركة «أمازون ويب سيرفيسز» المختصة في خدمات الحوسبة السحابية، لتمكين الموهوبين من المنافسة في سوق العمل وفي الوظائف التي تشمل مجالات التقنية والبرمجيات بما يعزز مشاركتهم في دعم الاقتصاد الرقمي، وذلك ضمن فعاليات الدورة الـ41 من معرض «جيتكس غلوبال 2021».

وأكد عمر بن سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد، أن «حكومة دولة الإمارات تتبنى التكنولوجيا الحديثة وأدوات الذكاء الاصطناعي ركيزة لبناء اقتصاد رقمي وطني مستدام، ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، بالاستفادة من البنية الرقمية المتطورة في الدولة للارتقاء بمستوى الأداء وتقديم أفضل الحلول لتعزيز ريادة الإمارات وتنافسيتها العالمية».

وقال عمر سلطان العلماء إن بناء الشراكات وتعزيز التعاون مع الجهات والشركات العالمية صاحبة الدور البارز في دعم الاقتصادات العالمية، يسهم في تسريع عمليات التحول الرقمي في الدولة والانتقال نحو الاقتصاد الرقمي المستقبلي والمستدام، مشيراً إلى أن إطلاق مبادرة «رواد الاقتصاد الرقمي»، والتعاون مع «أمازون ويب سيرفيسيز»، يأتي ضمن جهود مكتب الذكاء الاصطناعي لتمكين المواهب والكوادر المتخصصة في قطاعات الرقمنة وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي للمشاركة بفاعلية في تعزيز الاقتصاد الوطني الرقمي.

من جانبها قالت إيزابيلا غرويغو- تشيكوفيتش، نائب الرئيس لشؤون القطاع العام العالمي لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في «أمازون ويب سيرفيسز»: «يسرنا التعاون مع مكتب الذكاء الاصطناعي في حكومة دولة الإمارات لدعم تنمية مهارات ومواهب أبناء الإمارات، وذلك في إطار التزامنا في أمازون ويب سيرفيسز ببناء قوى عاملة متنوعة وشاملة. ومع الإطلاق المرتقب لمراكز بيانات أمازون ويب سيرفيسز في دولة الإمارات العربية المتحدة في النصف الأول من عام 2022، نواصل العمل على استقطاب المواهب والكفاءات عبر أقسام متعددة لدعم التوجهات نحو اعتماد التقنيات السحابية والمساهمة في دفع عجلة التحول الرقمي في دولة الإمارات العربية المتحدة. ونتطلع إلى مواصلة العمل مع المكتب في مشاريع تطوير المهارات الرقمية وتمكين المواهب المحلية».

وتوفر شركة «أمازون ويب سيرفيسز» ضمن تعاونها مع مكتب الذكاء الاصطناعي قائمة دورية بالوظائف وفرص العمل المتاحة لدى الشركة في دولة الإمارات، فيما يعمل الجانبان على تشجيع المواهب المحلية للتقدم لتلك الوظائف الشاغرة، بما يسهم في تعزيز قدراتها وإمكاناتها في مختلف مجالات الاقتصاد الرقمي.

كما يتعاون الجانبان في بناء قدرات أصحاب المواهب وتأهيلهم في مجال استخدام التقنيات والتكنولوجيا الحديثة في مختلف قطاعات الاقتصاد الرقمي، واطلاعهم على تجارب الشركات التكنولوجية العالمية وتوفير أفضل الفرص لهم للمشاركة في تقديم حلول وخدمات مبتكرة تسهم في الارتقاء بمستوى الأداء الرقمي لتعزيز مسيرة التنمية في الدولة، ما ينسجم مع المبادئ العشرة لدولة الإمارات في الخمسين الجديدة، من خلال التركيز على تعزيز رأس المال البشري وتحقيق التفوق الرقمي والتقني والعلمي وبناء الاقتصاد الأفضل والأنشط في العالم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"