عادي

جيتا جوبيناث تغادر صندوق النقد للعودة إلى هارفارد

01:40 صباحا
قراءة دقيقتين
جيتا جوبيناث

قال صندوق النقد الدولي، الثلاثاء في بيان إن جيتا جوبيناث كبيرة الخبراء الاقتصاديين بالصندوق ستعود إلى وظيفتها السابقة بجامعة هارفارد في يناير/ كانون الثاني.

وجوبيناث هي أول إمرأة تعمل كبيرة للخبراء الاقتصاديين بصندوق النقد الذي انضمت إليه في أكتوبر /تشرين الأول 2018، وقادت البحوث التحليلية الجديدة لصندوق النقد بشأن جائحة كوفيد-19 وأهداف التلقيح وكذلك تخفيف آثار تغير المناخ.

وقال الصندوق في بيان إنّ جامعة هارفارد مدّدت إجازة جوبيناث لعام واحد، ما سمح لها بالعمل في صندوق النقد الدولي لثلاث سنوات.

وترأّس الخبيرة مديرية البحوث في الصندوق التي تنشر تقرير آفاق الاقتصاد العالمي الفصلي الذي يتابع توقّعات نموّ الناتج المحلّي الإجمالي.

وأشادت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا بجوبيناث التي «صنعت التاريخ» كأول امرأة تعمل في أعلى منصب اقتصادي، ولتحليلاتها المهمّة أثناء الجائحة.

وقالت في بيان إنّ «مساهمة جيتا في الصندوق ولأعضائنا كانت رائعة حقّاً، بكلّ بساطة كان تأثيرها على عمل صندوق النقد الدولي هائلا».

وأضافت «لقد استفدنا بشكل كبير من ذكائها الحادّ ومعرفتها العميقة بالتمويل الدولي والاقتصاد الكلّي بينما نجتاز أسوأ أزمة اقتصادية منذ الكساد الكبير».

وأوضحت المديرة العامة أنّها لعبت دوراً رئيسياً في تحديد أهداف التطعيم العالمية لإنهاء وباء كوفيد-19، وساعدت أيضاً في تشكيل فريق تغير المناخ داخل صندوق النقد الدولي لتحليل السياسات المثلة لتخفيف آثار تغير المناخ، من بين أشياء أخرى.

وعيّنت جوبيناث الأميركية الهندية في منصبها في تشرين الأول/أكتوبر 2018.

وقال صندوق النقد الدولي إنّ البحث عن بديل لها سيبدأ قريباً.

(وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"