عادي

رونالدو يبقي مانشستر يونايتد على قيد الحياة

21:27 مساء
قراءة دقيقتين

حقق مانشستر يونايتد «ريمونتادا» ثمينة أمام أتالانتا الإيطالي بعدما قلب تأخره بهدفين إلى فوز 3-2، ضمن منافسات الجولة الثالثة في دوري أبطال أوروبا، التي شهدت عودة الروح لبرشلونة بفوز أول هزيل، لكنه مهم على حساب دينامو كييف الأوكراني 1-صفر، وتقديم هدية له من بايرن ميونيخ بفوزه على بنفيكا 4- صفر.

وفي مباريات أخرى، حقق كل من يوفنتوس وتشيلسي فوزين على زينيت الروسي 1-صفر ومالمو السويدي 4-صفر توالياً.

وتأخر يونايتد بهدفين في ملعبه «أولد ترافورد»، لكنه رد بقوة في الشوط الثاني بتسجيله ثلاثة أهداف عبر ماركوس راشفورد وماجواير وكريستيانو رونالدو.

ورفع يونايتد رصيده إلى 6 نقاط، مقابل 4 لأتلانتا وفياريال.

واحتفل رونالدو بالفوز والجو الصاخب الذي عاشته الجماهير، ونشر عبر «تويتر»، عدة صور من احتفاله بالهدف الثالث وكتب عليها «نعم مسرح الأحلام مشتعل».

وتابع الدون: «نحن لا نزال على قيد الحياة، نحن مانشستر يونايتد. متحدون ولا نستسلم أبداً.. هذا أولد ترافورد».

ووصل رونالدو إلى إحراز أهداف في 38 فريقاً مختلفاًَ في دوري الأبطال، أكثر من أي لاعب آخر طوال تاريخ المسابقة.

وأحيا برشلونة آماله بالتأهل من دور المجموعات بعدما حقق فوزه الأول وجاء على حساب ضيفه دينامو كييف الأوكراني 1-صفر، ضمن منافسات المجموعة الخامسة.

ويدين النادي الكاتالوني بالنقاط الثلاث إلى الحرس القديم مدافعه جيرار بيكيه الذي سجل هدف الفوز اليتيم في الدقيقة 36، ليصبح في سن ال 34 عاماً و260 يوماً أكبر هداف لبرشلونة في المسابقة القارية، كما عادل رقم البرازيلي روبرتو كارلوس كأكثر المدافعين غزارة للأهداف قارياً مع 16 هدفاً.

وعزز برشلونة آماله في حجز بطاقة التأهل إلى الدوري التالي بتخليه عن قاع الترتيب لدينامو كييف، بعدما رفع رصيده إلى 3 نقاط متأخراً بفارق نقطة عن بنفيكا الذي سقط برباعية نظيفة أمام ضيفه بايرن متصدر المجموعة بالعلامة الكاملة مع 9 نقاط من 3 انتصارات.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"