عادي

كوريا الجنوبية تفشل في أول مهمة صاروخية

01:09 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
انطلاق الصاروخ «نوري» من منصة «نارو» (أ.ف.ب)

فشل أول صاروخ فضائي صممته كوريا الجنوبية بالكامل في وضع حمولته الوهمية في المدار بعد إطلاقه، أمس الخميس، كما أعلن الرئيس مون جاي-إن.

وقال مون إن عملية الإطلاق والمراحل الثلاث لنشر «الصاروخ الكوري لإطلاق الأقمار الصناعية 2» نجحت وكذلك فصل الحمولة، لكن وضع قمر صناعي في المدار بقي مهمة غير مكتملة.

وأضاف: «على الرغم من أنها لم تحقق أهدافها بشكل مثالي، فقد حققنا إنجازاً جيداً جداً مع نجاح عملية إطلاقنا الأولى»، مشيراً إلى أن محاولة أخرى ستنفذ في مايو/أيار المقبل.

وتابع: «البلدان التي تقود تكنولوجيا الفضاء ستقود المستقبل. ولم يفت الأوان بعد للقيام بذلك».

واستغرق الأمر 10 سنوات لتطوّر كوريا الجنوبية صاروخاً بثلاث طبقات وصلت كلفته إلى ألفي مليار وون (1.46 مليا يورو).

ويزن الصاروخ 200 طن ويصل طوله إلى 47.2 متر، وهو مجهز بستة محركات تعمل على الوقود السائل.

وكوريا الجنوبية هي القوة الاقتصادية ال12 في العالم، غير أنها بقيت متأخرة في مجال الرحلات إلى الفضاء التي افتتحها الاتحاد السوفييتي مع إطلاق أول قمر صناعي عام 1957، وتلته الولايات المتحدة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"