عادي

«الإمارات للفضاء» تطلق تحدياً لمواجهة تحديات المناخ والأمن الغذائي

بالاستفادة من البيانات الفضائية
23:00 مساء
قراءة دقيقتين
1

دبي: «الخليج»

أطلقت وكالة الإمارات للفضاء تحدياً جديداً يقدّم تمويلًا يصل إلى 4 ملايين درهم للاستفادة من بيانات الأقمار الصناعية لرصد الأرض بهدف إيجاد حلول لتحديات الأمن الغذائي والتغير المناخي، التي تتناول التغير المناخي والأمن الغذائي.

ويدعو هذا التحدي، العلماء ورجال الأعمال والأكاديميين والمبتكرين الذين يسعون إلى التغلب على بعض أكبر التحديات التي تواجه البشرية، للمشاركة وتحفيز الاقتصاد القائم على المعرفة في دولة الإمارات.

وتم الإعلان عن التحدي تحت مظلة برنامج حلول الفضاء لدى وكالة الإمارات للفضاء، خلال إكسبو 2020 دبي، وذلك بالشراكة مع وزارة التغير المناخي والبيئة. ويهدف التحدي إلى إيجاد أفكار مجدية تقنياً وقابلة للتطوير ومبتكرة، باستخدام البيانات التي تم جمعها من الفضاء الخارجي لإنشاء خدمات تدعم الممارسات الزراعية أو البيئية. ويمكن أن يتحقق ذلك باستخدام البيانات لرسم خريطة انبعاثات الغازات الدفيئة ومراقبتها أو تحليل مستويات رطوبة التربة لزيادة المحصول.

وسيتم اختيار مشروعين من التحدي، وسيتلقى كل منهما ما يصل إلى مليوني درهم على شكل تمويل ودعم فني ومساعدة من كبار الخبراء، بالإضافة إلى مساندة لتأمين شراكات تجارية والوصول إلى العملاء. وبالإضافة إلى تطوير التطبيقات المتطورة لاقتصاد المستقبل القائم على المعرفة والابتكار، يهدف البرنامج إلى تعزيز القدرة التنافسية لقطاع الفضاء الوطني، وتشجيع الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص، وتنمية المواهب.

وقالت سارة الأميري وزيرة دولة للعلوم المتقدمة رئيسة مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء: يمثل إكسبو 2020 دبي فرصة فريدة لتوحيد جهود العالم بشأن التحديات العالمية، والتعاون من أجل مستقبل أكثر إشراقاً. ونتخذ اليوم خطوة كبيرة إلى الأمام في التزامنا لتجنب كارثة بيئية، وتمكين المواهب، وتعزيز تطوير خدمات مجدية تجارياً للفضاء، وتشجيع الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص.

وأضافت: يهدف التحدي إلى إيجاد أفضل وألمع الأكاديميين ورجال الأعمال والعلماء لاستحداث تطبيقات تعالج تغير المناخ أو الأمن الغذائي. ونحن نبحث عن مقترحات تنافسية مبدعة وقابلة للتطوير ومدعومة بأبحاث وتحليلات دقيقة. ونأمل في زيادة مشاركة القطاع الخاص في قطاع الفضاء والمساهمة في تعزيز مكانة دولة الإمارات كمركز إقليمي للابتكار في مجال الفضاء، بما يدعم النمو الاقتصادي والتنمية خلال الأعوام الخمسين المقبلة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"