عادي

بلدية الحمرية تستعرض إجراءات حصولها على اعتماد «العلم الأزرق»

استقبلت وفداً من بلدية مدينة دبا الحصن
00:49 صباحا
قراءة دقيقتين

الشارقة:«الخليج»

أطلعت بلدية الحمرية خلال استقبالها لوفد من بلدية مدينة دبا الحصن، على الإجراءات التي اتبعتها مؤخراً وتمكنها من تلبية متطلبات البرنامج العالمي للعلم الأزرق.

وجاءت الزيارة بهدف مواصلة نيل شواطئ إمارة الشارقة للعلم الأزرق، في ظل حرص القائمين على شاطئ دبا الحصن من بلدية المدينة، للاستفادة من التجربة ومحاكاتها لاستكمال متطلبات التأهل.

الزيارة بدأت ظهر الخميس، باستقبال مبارك راشد الشامسي، مدير بلدية الحمرية، لوفد بلدية مدينة دبا الحصن، الذي قدم التهاني، بهذا الإنجاز بحصول شاطئ الحمرية على العلم الأزرق.

وأكد الضيوف سعادتهم بالزيارة، والاطلاع على التجربة الثرية، والحرص على محاكاة التجربة واختصارها، في ظل الاستفادة من كفاءة بلدية الحمرية في هذا الجانب، بهدف استكمال شاطئ دبا الحصن تلك المتطلبات.

وأشار الشامسي إلى أن بلدية الحمرية، تسعد بهذا التعاون البنّاء بين مختلف بلديات إمارة الشارقة والدولة، والعمل على تحقيق التكامل والتناغم في ظل التوجيهات الكريمة لصاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، للارتقاء المتواصل بالأداء العام، والحرص على نيل مرافق الإمارة التصنيف العالمي في ظل متابعة سموّ الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب الحاكم رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة.

وأوضح أن بلدية الحمرية يسعدها استقبال وفد بلدية مدينة دبا الحصن وإطلاعهم على المعايير المتبعة لتقييم الشواطئ والمراسي لنيل العلم الأزرق.

وتناول الشامسي شرح آليات التحضيرات الإدارية والفنية وتسخير الإمكانات والجهود، بهدف استيفاء المعايير الصارمة بجودة المياه، عدا النظم البيئة والإدارة البيئة والسلامة والخدمات والجدول الزمني لاستكمال المعايير لحصول شاطئ الحمرية على العلم.

وأشار إلى أن بلدية الحمرية لن تتأخر عن تقديم خبراتها، بهدف مواصلة حصول شواطئ إمارة الشارقة على هذا العلم الأزرق والعمل على تهيئتها، لتكون وفق رؤية القيادة مواقعة جاذبة للسياحة ومتمتعة بجمال وراحة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"