عادي

مقتل أكثر من 90 حوثياً في 31 عملية للتحالف بجنوب مأرب

ثلاثة ملايين يمني تحت رحمة الميليشيات في العبدية
00:58 صباحا
قراءة دقيقتين

أكد تحالف دعم الشرعية في اليمن، أمس الجمعة، مقتل أكثر من 90 حوثياً في 31 عملية نفذت في جبهتي الجوبة والكسارة في مأرب. وقال التحالف: «نفذنا 31 استهدافاً لآليات وعناصر الحوثي في الجوبة والكسارة خلال 24 ساعة» مضيفاً أن «عمليات الاستهداف شملت تدمير (16) من الآليات العسكرية ومقتل أكثر من (92) عنصراً».

يأتي ذلك في وقت تواصلت المعارك العنيفة بين قوات الجيش اليمني، مسنوداً بالقبائل وتحالف دعم الشرعية، وميليشيات الحوثي الانقلابية، بمختلف جبهات محافظة مأرب، شمال شرقي البلاد. وأكد المركز الإعلامي للجيش اليمني أن قوات الجيش تخوض معارك عنيفة ضد الميليشيات وتكسر هجماتها جنوبي محافظة مأرب. وأفاد بأن مدفعية الجيش استهدفت، تحركات وتجمعات للميليشيات في مواقع متفرقة جنوبي محافظة مأرب. وذكرت مصادر ميدانية، أن معارك عنيفة بين الجيش اليمني وميليشيات الحوثي، دارت خلال الساعات الماضية، في عدة مواقع عقب محاولات هجومية واسعة للميليشيات في جبهات جنوب مأرب. وأشارت المصادر إلى أن الميليشيات الحوثية دفعت بأكثر من 20 نسقاً في هجومها، غير أن كل هجماتها باءت بالفشل أمام تصدي قوات الجيش والقبائل.

وفي السياق، نفذت قوات الجيش اليمني، وبدعم مقاتلات تحالف دعم الشرعية، تكتيكات تنوعت بين العمليات الهجومية، والإغارات، والالتفافات، والتي أوقعت مئات العناصر من الميليشيات الحوثية ما بين قتيل وجريح، في جبهات مأرب، وفقاً لما أكده الناطق الرسمي للجيش اليمني، العميد الركن عبده مجلي. ورافق المعارك في الجبهة الغربية من محافظة مأرب، عدة غارات جوية استهدفت مواقع وآليات حوثية في مناطق مختلفة من المديرية.

من جانب آخر، اتهم وكيل محافظة مأرب عبد ربه مفتاح، الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بخذلان 35 ألف مدني تعرضوا للإبادة الجماعية في مديرية العبدية بأسلحة ونيران ميليشيات الحوثي الإرهابية، محذراً من أن نحو 3 ملايين في مرمى صواريخ الانقلابيين. وقال مفتاح في تصريحات، إن «سكان مأرب يعيشون في رعب جراء استمرار القصف الحوثي بالصواريخ الباليستية». ووصف ما يجري في العبدية بأنه مأساة إنسانية بكل المقاييس، في ظل صمت دولي مريب، مؤكداً أن السلطة المحلية والحكومة الشرعية ودبلوماسي التحالف كرسوا جهودهم لحماية المدنيين لكن تطويق الميليشيات لها من مختلف الجهات جعلها معزولة تماماً، وتفرد بها الحوثيون قتلاً وتنكيلاً بعد تدمير المستشفى الوحيد والوحدات الصحية الثلاث.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"