عادي

ارتفاع طفيف لوفيات "كورونا" باليمن.. ودعوة أممية لإرسال مساعدات

18:12 مساء
قراءة دقيقة واحدة
اليمن

عدن - رويترز
ذكرت اللجنة الوطنية للطوارئ لمواجهة فيروس كورونا في اليمن أنها سجلت الاثنين ارتفاعاً نسبياً في الوفيات المرتبطة بالفيروس بعد أيام من انخفاضها الملحوظ مع استمرار انحسار الموجة الثالثة للجائحة في البلاد.
وذكرت اللجنة التابعة للحكومة المعترف بها دولياً ومقرها عدن في بيان، أنها سجلت 16 إصابة جديدة مؤكدة بكوفيد-19 في خمس محافظات، وعشر وفيات، خمس حالات منها بمحافظة حضرموت، وهي البؤرة الرئيسية لتفشي الوباء، مقارنة مع 16 إصابة وحالتي وفاة يوم الأحد.
وبذلك يرتفع إجمالي الإصابات المؤكدة في المناطق التابعة للحكومة بجنوب البلاد وشرقه إلى 9694 إصابة، تعافى منها 6307 ولا تزال هناك 1537 حالة نشطة، فيما بلغ إجمالي الوفيات إلى 1850.
وفي سياق آخر، حذر مسؤول بارز بالأمم المتحدة من أن الأموال المطلوبة لإطعام الملايين في اليمن قد تنفد خلال أسابيع، ودعا المانحين لضخ المزيد من الأموال لتجنب مجاعة واسعة النطاق.
وقال ديفيد بيزلي المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، إن النصف الأول من عام 2022 سيكون "قاسياً" على اليمن الذي يقف على شفا مجاعة بسبب الأوضاع الراهنة.
وأضاف بيزلي: "ستنفد (الأموال) في غضون أسابيع قليلة. لا أرى كيف يمكننا أن نتجنب في هذه المرحلة مجاعة واسعة النطاق دون ضخ كبير للدولارات الإضافية".

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"