عادي

تجارب الصغار.. ترفيه وتعليم

تحفيز الإبداع والابتكار بفعاليات ملهمة
23:15 مساء
قراءة 3 دقائق

إكسبو 2020 دبي : مها عادل

إقبال كبير من العائلات والأطفال علي زيارة «إكسبو2020 دبي» و حضور فعالياته المختلفة والتي تجتاح أخبارها و صورها و لقطاتها الحية مواقع التواصل الاجتماعي، ومنها ما يرصد كيف أن الأطفال لاعب أساسي و شريك فاعل و مهم في المعرض. وهو ما يجسد أهمية المشاركة المجتمعية و إتاحة الفرص لكل فئات المجتمع إلي جانب السعي لتحفيز الطاقات الإبداعية و ابتكار الأفكار الملهمة كأساس لإقامة مستقبل واعد و مشرق لكل دول العالم، لهذا حرص منظمو المعرض علي وضع فئة الأطفال علي رأس الأولويات لكونهم أجيال المستقبل و صناع الغد الذين سيحملون رايته ويتولوا قيادة عجلة التطور والتنمية.

وبناء علي ذلك كان لابد من إشراك الأطفال في الحدث و جذب للمشاركة في فعاليات مبتكرة و ملهمة يحتضنها المعرض في كل جوانبه لاستثمار طاقات الأطفال و توجيهها إلي التفكير الإبداعي لإيحاد حلول مبتكرة لكل القضايا التي تواجهنا اليوم عبر تحفيز عقولهم و شحذ قدراتهم علي الاستكشاف و الأبداع.

تبدأ إجراءات الترحيب بالأطفال و العائلات عبر توفير تذاكر مجانية للأطفال دون ال18 عاماً، مما يسهل علي العائلات اصطحابهم لزيارة المعرض مراراً.

ومن البرامج الملهمة التي يستقبل بها المعرض زواره من الأطفال «معرض مبتكرو إكسبو 2020 الصغار» الذي يقع بالطابق الأرضي في «تيرا – جناح الأستدامة»، والمستمر طوال فترة انعقاد المعرض، ويمنح البرنامج الفرصة للأطفال لاستكشاف عملية إنشاء الابتكارات من البداية إلى النهاية، وتسليط الضوء على مدى أهمية فهم أو ما تم تصميم الابتكار من أجله، وتبلغ مساحة المعرض حوالي 300 متر مربع ويضم 298 ابتكاراً سيتم تمثيلها بنماذج مطبوعة ثلاثية الأبعاد ورسوم متحركة ومسارات صوتية.

ويوفر المعرض العالمي لزواره من العائلات و الأطفال، تجربة ترفيهية علمية استثنائية مليئة بالشغف و المرح و المتعة في أن واحد، إذ يستضيف«إكسبو» 21 فعالية تستهدف أجيال المستقبل مثل «جواز سفر إكسبو الخاص» الذي سيكون بمثابة التذكار المثالي ويمكن الحصول عليه من المتجر الرسمي و ختمه في كل جناح يزوره رواد المعرض، بينما يخوضون رحلة مبهرة توفر لهم مغامرة شيقة في أجنحة الدول المشاركة، إلى جانب أجنحة التنقل و الاستدامة و الفرص. ويمنحهم «قطار إكسبو» تجربة ممتعة للتحرك والانتقال بين أرجاء المعرض الممتدة علي مساحات شاسعة.

ويحرص المعرض علي توفير منصة مثالية لإثراء مخيلة الأطفال عبر سلسلة من الفعاليات الملهمة، كتجربة شخصيات إكسبو التفاعلية، وفعاليات حلم بالطيران عبر قبة الوصل، وفعالية البحث عن بوابات عالم راشد ولطيفة، و يمنحهم فرصة التقاط صورة للبدلة الخاصة برائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري، وارتداء الخوذة لإعطاء لمحة عن قرب عن عالم الفضاء الساحر مما يحفز لديهم حالة من الطموح و الاستكشاف والاكتشاف والاستمتاع.

وتتضمن الفعاليات الممتعة للأطفال تجارب حسية و تفاعلية تثير لديهم الرغبة في الاستكشاف والتعلم بقالب ترفيهي مثير، كالرحلات التفاعلية بين جذور الأشجار في الغابات أو التجول في أعماق المحيط لاكتشاف المخلوقات الرائعة، كما تعزز العديد من الفعاليات الترفيهية الارتباط بالطبيعة لدى الأطفال، كفعالية التزلق في جناح لوكسمبورج في رحلة على منحدر ارتفاعه 21 متراً، للوصول إلى مساحة خضراء خشبية تستحضر غابات لوكسمبورج الجميلة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"