عادي

البابا فرنسيس يوافق على القيام بأول زيارة بابوية إلى الهند منذ 1999

18:27 مساء
قراءة دقيقة واحدة
البابا فرانسيس

الفاتيكان – رويترز

قبل البابا فرنسيس بابا الفاتيكان دعوة من رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي لزيارة بلاده في تطور للعلاقات مع الفاتيكان، بعد فشل مفاوضات بشأن زيارة بابوية للدولة في عام 2017.

ويوجد في الهند نحو 20 مليون كاثوليكي أو ما يشكل 1.5 في المئة من السكان البالغ عددهم 1.3 مليار نسمة. وحوالي 80 بالمئة من سكان الهند من الهندوس.

وفي 2016 قال البابا فرنسيس إنه «واثق» من أنه سيزور الهند وبنجلادش في العام التالي. لكن قادة الكنيسة الكاثوليكية في الهند لم ينجحوا في إقناع مودي الذي يرأس حكومة قومية، بتوجيه الدعوة له.

وقام البابا يوحنا بولس الثاني بآخر زيارة بابوية إلى الهند في 1999 ليصدر وثيقة بابوية بشأن الكنيسة في آسيا.

وقال مودي على «تويتر» السبت: «عقدت اجتماعاً ودياً للغاية مع البابا فرنسيس. أتيحت لي الفرصة لمناقشة عدد كبير من القضايا معه وأيضاً دعوته لزيارة الهند».

وذكرت وزارة الخارجية الهندية أن الدعوة وجهت إلى البابا «لزيارة الهند في وقت قريب وقبلها بسرور».

ولم يذكر بيان للفاتيكان أي تفاصيل بشأن الاجتماع بين فرنسيس ومودي، وهو الأول بين رئيس حكومة هندية وبابا للفاتيكان منذ أكثر من 20 عاماً.

ومودي موجود في روما لحضور قمة مجموعة العشرين لكبرى الاقتصادات العالمية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"