عادي

تعاون بين «العربية للمسرح» و«أيام قرطاج»

00:51 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
17

وقع إسماعيل عبد الله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح والدكتورة نصاف بن حفصية رئيسة اللجنة المنظمة لأيام قرطاج المسرحية اتفاقية تؤكد دعم الهيئة فعاليات الدورة 22 لأيام قرطاج المسرحية من خلال الندوة الفكرية للمهرجان والتي ستطرح للنقاش موضوع «المسرح في زمن الأزمات..المخاطر» بمشاركة تسعة وعشرين ناقداً وباحثاً من الوطن العربي ومن الخارج.

وسيتم جمع المداخلات الخاصة بالندوة الفكرية لطباعتها في كتاب خاص من قبل الهيئة، إلى جانب تسجيل فعالياتها بالصوت والصورة بغرض التوثيق.

وسيتمكن المهتمون بالشأن المسرحي المتابعون لفعاليات الأيام من تتبع كل أخبار وبرامج الدورة 22، عبر الموقع الإلكتروني للهيئة وقناتها باليوتيوب ومختلف صفحاتها الافتراضية.

واعتبر إسماعيل عبد الله هذه الاتفاقية خطوة أخرى من أجل توحيد الجهود وتقوية جسور التعاون والشراكة المسرحية الحيوية مع المؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية بالجمهورية التونسية المشرفة على «أيام قرطاج المسرحية» وذلك للمساهمة في استمرار الفعل المسرحي ودوام فاعليته في وطننا العربي وفقاً لرؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة.

من جانبه عبر المدير العام للمؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات يوسف الأشخم عن سعادته واستعداد إدارته لتطوير مثل هذه الشّراكات الاستشرافية التي تعكس بعد نظر القائمين عليها من خلال اهتمامهم بمختلف التّجارب المسرحية في الوطن العربي، ومنها التّجربة التّونسية وأيام قرطاج المسرحية بشكل خاصّ.

وأكدت الدكتورة نصاف بن حفصية أن هذه الخطوة عملية تأسيسية من طرف الهيئة والمهرجان لدعم المبدع المسرحي أينما كان.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"