عادي

عشرات القتلى المدنيين في ثلاثة هجمات منفصلة في الكونغو الديمقراطية

01:46 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

بونيا (الكونغو الديموقراطية) - (أ ف ب)

قُتل 17 مدنياً على الأقل، الاثنين، على أيدي عناصر ميليشيات في مقاطعة إيتوري الواقعة في شمال شرقي جمهورية الكونغو الديمقراطية التي تشهد نزاعات أهلية، بحسب مصادر متطابقة.

وقال رئيس القطاع الريفي في باهيم-ارومو في إيتوري ديفيد باهيندوكا باموهيغا لفرانس برس، إن عناصر من جماعة «القوة الوطنية والتكاملية للكونغو» المسلّحة هاجموا بلدة شابوسكو وقتلوا فيها «17 مدنياً» وعُثر على بعض الجثث متفحّمة في المنازل.

وأضاف: «استدعينا شباباً لحفر مقابر لدفن الضحايا» موضحاً أن الجيش الكونغولي «تدخّل لكنه جاء متأخراً». وأفاد خبراء: «مرصد الأمن في كيفو» ب«مقتل 18 مدنياً على الأقل» في هذا الهجوم الذي يشتبه في أن عناصر من جماعة «شيني يا كيليما - القوة الوطنية التكاملية في الكونغو» نفّذوته.

وبحسب المرصد، ترفع حصيلة القتلى هذه «عدد القتلى المدنيين في شمال كيفو وفي إيتوري إلى 1137 على الأقل منذ إعلان حال الطوارئ في 6 مايو/أيار».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"