عادي

طلب لبناء محطة طاقة انشطار نووي على القمر

19:29 مساء
قراءة دقيقة واحدة
1

إعداد: مصطفى الزعبي

قدمت وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» ومختبر أيداهو التابع لوزارة الطاقة الأمريكية طلباً لبناء محطة طاقة انشطار نووي على القمر لتوفير طاقة طويلة المدى للمستعمرات القمرية البشرية على القمر والمريح بغض النظر عن الظروف البيئية.

وتتطلع الوكالتان إلى إنشاء مصدر للطاقة لا يعتمد على الشمس أو الطاقة الشمسية للمهام على القمر، على أن تزن المقترحات اللازمة لبناء المحطة أقل من 13200 رطل (6000 كجم)، وأن تكون داخل أسطوانة قطرها 12 قدماً (4 أمتار) وطولها 18 قدماً (6 أمتار) عند إطلاقها من الأرض إلى القمر

ويجب أن يكون المفاعل قادراً على تشغيل نفسه وإيقاف تشغيله دون إشراف بشري وأن يكون متحركاً بدرجة كافية ليتم نقله إلى موقع قمري آخر إذا لزم الأمر.

وكانت الوكالة طلبت تقديم مقترحات من المهتمين وأصحاب الخبرة عن خطط للمفاعل، في موعد ينتهي بحلول فبراير/ شباط المقبل، على أن يعمل بوقود اليورانيوم، ونظام إدارة حراري لإبقاء المفاعل عند درجة الحرارة المناسبة، ونظام لتحويل الطاقة النووية إلى طاقة قابلة للاستخدام، ونظام توزيع يوفر ما لا يقل عن 40 كيلوواط من الطاقة الكهربائية، وتوفير طاقة مستمرة لمدة 10 سنوات في بيئة القمر. ويجب أن يكون المفاعل قادراً أيضاً على تشغيل نفسه وإيقاف تشغيله دون إشراف بشري، وأن يعمل عند هبوطه على سطح القمر، وأن يكون متحركاً بدرجة كافية ليتم نقله من مركبة الهبوط إلى موقع قمري مختلف للتشغيل إذا لزم الأمر.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"