عادي

12 % زيادة الطلب على الفنادق بدعم «إكسبو»

01:32 صباحا
قراءة دقيقتين

إكسبو 2020 دبي: الخليج
من المتوقع أن يصل الطلب على الفنادق في 2022 في غالبية أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى نفس مستويات الأداء لعام 2019، وفقًا لأحدث توقعات الصناعة من «كوليرز إنترناشيونال»، بتكليف من «ريد اكزبيشينز»، الجهة المنظمة لمعرض سوق السفر العربي.

بشكل عام، من المتوقع أن يشهد قطاع الفنادق في الإمارات ارتفاعًا بنسبة 12% على أساس سنوي في عام 2022، بينما من المرجح أن تتجاوز العاصمة القطرية الدوحة مستويات 2019 للطلب على الفنادق هذا العام والعام المقبل.

إشغال فندقي

من المقرر أن تحقق بعض المناطق والمدن، معدلات إشغال فندقية تصل إلى 70% أو أكثر في 2022، بما في ذلك دبي: خور دبي وفستيفال سيتي 76%، وشارع الشيخ زايد 74%، ونخلة جميرا 78%، ومرسى دبي وجميرا بيتش ريزيدنس 80%، ورأس الخيمة 70%.

في حين عزز طلب الشركات، بما في ذلك الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والفعاليات من سرعة عملية التعافي الأوّلي لصناعة الفنادق في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بعد تفشي الجائحة، حيث يشير تقرير «كوليرز» إلى أنه من المرجح أن تلعب القطاعات المحلية والترفيهية في المنطقة دورًا متزايد الأهمية في عام 2022 وسط التغييرات المستمرة في الممارسات التشغيلية لسفر الأعمال العالمي.

الأحداث الكبرى

بالإضافة إلى ذلك، يتوقع الباحثون أن الأحداث الكبرى، مثل إكسبو 2020 دبي وكأس العالم لكرة القدم قطر 2022، لن تؤدي فقط إلى زيادة كبيرة في الطلب على الدول المستضيفة لهذين الحدثين العالميين فحسب، بل من المرجح أن يمتد تأثيرها الإيجابي نحو الأسواق المحيطة بالدولتين أيضاً.

وقالت دانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط: «أثبت سوق السفر العربي 2021 أنه نقطة جذب واستقطاب رئيسية على الرغم من التحديات العديدة التي يمثلها تفشي جائحة كوفيد-19، حيث شهدت النسخة الماضية من الحدث مشاركة 28 جناحاً، بما في ذلك العلامات التجارية الفندقية العالمية والإقليمية الرئيسية، كما استضافت الأكشاك المشتركة 390 شركة من قطاع الفنادق يقع معظمها تحت مظلة «الوجهة» و45% من العارضين لدينا متخصصون في منتجات الإقامة».

ويشير بحث كوليرز إلى أن الدعم الحكومي للسياحة والسفر خلال فترة تفشي الجائحة كان وسيبقى عاملاً رئيسياً في عملية تعافي القطاع، ومن المتوقع أن تؤدي المبادرات المحلية التي دعمت الفنادق الإقليمية خلال قيود السفر المتزايدة إلى تحسينات مستمرة لأسواق عديدة.

أداء الفنادق

وفي الوقت نفسه، من المتوقع أن يتلقى أداء الفنادق في الإمارات وقطر دفعة إضافية من الأحداث الضخم، إذ من المرجح أن يكون لمعرض إكسبو 2020 دبي تأثير إيجابي على جميع الأسواق في الإمارات، بينما من المتوقع أن يلعب تنظيم قطر لبطولة كأس العالم لكرة القدم العام المقبل دور المحرك الرئيسي في الربع الرابع من عام 2022 ليس فقط لدولة قطر فحسب، ولكن أيضًا من حيث زيادة الطلب داخل مراكز النقل الرئيسية مثل دبي وأبوظبي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"