عادي

حسين الجسمي يحتفي مع جمهوره باليوم الوطني على مسرح المجاز

ضمن أمسية يحييها فيصل الجاسم ومحمد المنهالي وألماس 3 ديسمبر
20:13 مساء
قراءة دقيقتين
حسين الجسمي - ألماس
محمد المنهالي - فيصل الجاسم - طارق علاي
  • طارق علاي: فخورون بما حققته الإمارات من إنجازات على مدى نصف قرن

تنظم لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات اليوم الوطني حفلاً غنائياً على مسرح المجاز بالشارقة للفنان حسين الجسمي مساء 3 ديسمبر، بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني ال 50، بمشاركة النجوم الشباب، فيصل الجاسم، ومحمد المنهالي، وألماس، الذين يقدمون مجموعة مختارة من أفضل أغانيهم احتفالاً بهذه المناسبة.

ويعيش جمهور مسرح المجاز أجواء أمسية غنائية حافلة بالطرب والفرح، في ذكرى قيام الاتحاد ومسيرة 50 عاماً من الإنجازات النوعية، التي نقلت الإمارات ومجتمعها إلى مصاف الدول التي يُحتذى بتجربتها التنموية عالمياً.

ووفرت اللجنة المنظمة حجز التذاكر للجمهور إلكترونياً، وأتاحت حضور الحفل لجميع المواطنين والمقيمين من مختلف الجنسيات والأعمار، ويذهب ريع الحفل لمؤسسة القلب الكبير، التي تأسست بتوجيهات من قرينة صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، سموّ الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة.

وتم إنشاء المؤسسة التي تتخذ من أرض الإمارات مقراً لها بهدف تجميع الجهود الإنسانية، من أجل مساعدة الأطفال والمستضعفين والمحتاجين وعائلاتهم خارج الإمارات.

وتأتي الحفلة التي يحييها الجسمي على مسرح المجاز بالشارقة ضمن سلسة من الفعاليات الفنية التي تنظمها لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات اليوم الوطني الخمسين، والتي تضم مجموعة من الأنشطة الترفيهية والثقافية لإشراك كافة فئات الجمهور في الاحتفال بهذه المناسبة التي تشمل مدن إمارة الشارقة ومعالمها السياحية والثقافية البارزة.

وأكد طارق سعيد علاي، نائب رئيس لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات اليوم الوطني أن الاحتفالات التي تعم مدن إمارة الشارقة بالذكرى الخمسين لقيام الاتحاد تكتسب هذا العام العديد من الدلالات والمعاني الوطنية التي تبعث على الفخر بما حققته الإمارات على مدى نصف قرن من إنجازات راسخة، تؤسس لخمسين عاماً مقبلة من الرخاء والتميز، بفضل القيادة الحكيمة والرؤى السديدة التي مثلت نهجاً للتنمية والبناء.

وأضاف: يقترن احتفالنا باليوم الوطني والخمسين عاماً الأولى من عمر اتحادنا بتخصيص ريع الحفل لمؤسسة عرفت بإسهاماتها في نشر الخير ودعم المحتاجين في كل مكان، فذلك يعكس ريادة الإمارات في العمل الإنساني ويجسد القيم التي يرتكز عليها مشروع الشارقة الحضاري، انطلاقاً من رؤية وتوجيهات صاحب السموّ حاكم الشارقة، وضمن جهود المؤسسات التي ترعاها قرينته.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/fafjs9s5