عادي

مروان السركال: ندرس إدراج «شروق القابضة» خلال عامين

الهيئة بصدد تطوير مشاريع خارج الدولة
22:26 مساء
قراءة دقيقتين

الشارقة: ممدوح صوان

كشف مروان السركال الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، أن الهيئة تدرس طرح شركة «شروق القابضة» المملوكة بالكامل لها، في أسواق الأسهم المحلية خلال العامين المقبلين، مشيراً إلى أن إدراج «شروق» أمر وارد.

وقال السركال في تصريحات للصحفيين على هامش منتدى الشارقة الدولي للسياحة والسفر 2021 أنه من المتوقع إدراج الشركة بعد استكمال الدراسات النهائية لعملية الطرح، وخاصة أن «شروق» أصبحت علامة تجارية مهمة بمشاريع ناجحة، وفتح المجال للاستفادة من الحراك الاقتصادي في الشارقة.

وأوضح السركال أنه من المتوقع إدراج الشركة خلال العامين المقبلين في أسواق الأسهم المحلية بعد اختيار التوقيت المناسب للطرح ورغبة السوق والمستثمرين في الإدراج، لافتاً إلى أن شروق تضم محفظة متنوعة من المشاريع العقارية والسياحية والصناعية والمواصلات، ما سيوفر للمستثمرين فرصة الاستثمار في محفظة متنوعة.

وأضاف السركال إن «شروق القابضة» هي شركة مساهمة عامة في إمارة الشارقة، مملوكة بالكاملة لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، تأسست بمرسوم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة.

وقال الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» إن محفظة الهيئة الاستثمارية وصلت إلى أكثر من 12 مليار درهم، مشيراً إلى أن المشاريع العقارية تشكل نحو 6 مليارات درهم، مؤكداً أن «شروق» رسخت توجهات الإمارة في التنوع الاقتصادي الذي عزز مكانتها كقبلة للاستثمار والسياحة والتجارة، وذلك ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتجسيداً لاهتمام سموه بالتنمية الشاملة والمستدامة في الإمارة.

وأكد السركال أن السنوات العشر المقبلة ستشهد تطوير هيئة الاستثمار والتطوير شروق، إنشاء وتطوير مشاريع عقارية وسياحية خارج الشارقة، في إمارات الدولة والعالم.

ولفت السركال إلى أن «شروق» عززت المشهد السياحي في الإمارة بالعديد من المشاريع المتميزة من بينها المشاريع السياحية البيئية مثل مشروع مليحة للسياحة البيئية والأثرية وكلباء للسياحة البيئية ومشروع «نزل القمر» إلى جانب إطلاق عدد من المنشآت الفندقية العصرية والمستدامة ضمن المشروعين، وهناك عدة مشاريع رائدة في مجال السياحة الترفيهية والبيئة المستدامة تندرج ضمن خطة «شروق» التطويرية للفترة القادمة.

وتعد «شروق» التي تأسست عام 2009، هي القوة المحركة خلف التحولات بالشارقة. ويقوم دورها على تحديد وتقييم وقيادة مشروعات التنمية الرئيسية، في نفس الوقت الذي تقوم فيه بتيسير عمليات الاستثمار المحلي والأجنبي المباشر بالإمارة. وقد عززت شروق حضورها ومكانتها بقوة، حيث أصبحت اليوم هي المسؤولة عن مجموعة من أكبر المشروعات التي تعزز عملية التنمية في الشارقة .

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/9thbpsjn