عادي

تفاهم بين «موانئ أبوظبي» و«زايد لأصحاب الهمم»

توفير متجر في «مرسى مينا» يتيح لأصحاب الهمم عرض منتجاتهم
00:07 صباحا
قراءة 3 دقائق

أبوظبي: «الخليج»

أعلنت مجموعة موانئ أبوظبي، توقيع مذكرة تفاهم مع مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، بهدف دعم جهودها الرامية إلى مساعدة أصحاب الهمم وتمكينهم من تحقيق تطلعاتهم والمساهمة بشكل فاعل في التنمية الاجتماعية، وذلك في إطار التزامها بمسؤوليتها الاجتماعية ودعم جميع فئات المجتمع، وضرورة ترسيخ التعاون في نطاق العمل الاجتماعي والإنساني المشترك مع المؤسسات الوطنية الرائدة.

وقع مذكرة التفاهم عن المؤسسة عبد الله عبد العالي الحميدان، الأمين العام للمؤسسة، وعن المجموعة الكابتن محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي – مجموعة موانئ أبوظبي، في المبنى الرئيسي للمجموعة بحضور عدد من المسؤولين من المؤسستين.

وتقوم مجموعة موانئ أبوظبي بموجب هذا التعاون، بتوفير متجر مجهز بالكامل في وجهتها الترفيهية المتميزة «مرسى مينا» وتضعه تحت تصرف المؤسسة، لتتيح من خلاله لأصحاب الهمم عرض منتجاتهم التجارية، كما تعمل بوابة المقطع، الذراع الرقمية للمجموعة على تزويد المؤسسة بمنصة (ابتكار) التي تم تطويرها من أجل استقطاب ودراسة وتطبيق الأفكار والمقترحات المبتكرة للموظفين والمتعاملين وجميع أصحاب العلاقة، والتي أنتجت آلاف الأفكار المبتكرة، تم تحويل العديد منها إلى مشاريع ناجحة من بينها مشروع «مرسى مينا».

ومن جهتها تلتزم مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، بموجب الاتفاقية، بتدريب عدد من موظفي مجموعة موانئ أبوظبي على لغة الإشارة، وطباعة النشرات التوعوية بلغة «برايل» لمتعاملي الموانئ من أصحاب الهِمم.

ورحب عبد الله عبد العالي الحميدان، بالتعاون مع مجموعة موانئ أبوظبي التي تعزز مكانة إمارة أبوظبي كمركز إقليمي وعالمي رائد للخدمات اللوجستية والنقل والتجارة البحرية، وأضاف: «إن تعاون المؤسسة مع مجموعة موانئ أبوظبي تمثل نموذجاً في التعاون المجتمعي الناجح الذي تقوم به المؤسسة، كما أنه يرتبط بتنفيذ «زايد العليا» للسياسة الوطنية، لتمكين أصحاب الهمم ضمن محور التأهيل المهني والتشغيل».

ورشة للأطراف الصناعية وتقويم العظام

ومن جهة آخرى وقعت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، اتفاق تعاون استراتيجي مع شركة «أو تي بي باورفيند» الألمانية بشأن إنشاء ورشة عمل مركزية متكاملة للأطراف الصناعية وتقويم العظام في الإمارات العربية المتحدة، بمقر مبنى ورش التأهيل المهني التابعة للمؤسسة بمنطقة الباهية في أبوظبي، تخدم سوق الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، كما أنها تدعم توظيف أصحاب الهمم حسب قدراتهم البدنية.

وقع مذكرة التفاهم عن مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم عبد الله الحميدان، الأمين العام وعن شركة «أو تي بي باورفيند» كارل شميدت، المدير العام.

حضر مراسم التوقيع التي جرت في جناح دولة الإمارات بمعرض إكسبو 2020 دبي، لفيف من القيادات بالمؤسسة والشركة.

وبموجب الاتفاق تمنح مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم شركة أو تي بي باورفيند حق استخدام المساحة المتفق عليها بمركز المؤسسة بمنطقة الباهية لأغراض تنفيذ المشروع المشترك، ويتم إنشاء فريق متعدد التخصصات من الخبراء لتطوير واقتراح تحسين المشروع المشترك، وتطوير مهارات المتدربين بما يُحقق مصالح الطرفين، ويجري التعاون إعلامياً بين الجانبين محلياً ودولياً بما يتماشى مع سياسات المؤسسة. على أن تخضع جميع عناصر المشروع المشترك لفترات اختبار وتقييم ربع/نصف سنوي لضمان أقصى قدر من الفاعلية والاستفادة من المشروع المشترك.

رحب عبد الله الحميدان، الأمين العام لمؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، بالتوقيع على الاتفاق مع الشركة الألمانية المتخصصة التي تتعامل في مجال الأجهزة الطبية، وقال:جاءت فكرة المشروع من الحاجة إلى مواكبة التطورات في مجال صناعة تقويم العظام التي تعمل على توفير الوقت والجهد باستخدام أحدث التقنيات في العالم لتحسين حياة أصحاب الهمم والمتضررين من الحوادث والمصابين بشكل عام.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/npj4cpkv