عادي

منتدى تعزيز السلم يعقد ملتقاه حضورياً في أبوظبي ديسمبر المقبل

01:01 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

أعلن منتدى تعزيز السلم عن عقد ملتقاه الدولي الثامن حضورياً في أبوظبي، تحت رعاية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي؛ وبرئاسة الشيخ عبدالله بن بيه، رئيس مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، رئيس منتدى تعزيز السلم من 5 وحتى 7 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

ويعقد المنتدى بعنوان «المواطنة الشاملة، من الوجود المشترك إلى الوجدان المتشارك»، بمشاركة ممثلي الحكومات وأبرز القيادات الدينية والمئات من الأكاديميين ورجال الدين من مختلف الأديان، والمذاهب، وبحضور العشرات من الباحثين الشباب.

واختار المنتدى موضوع المواطنة نظراً لأهميته في ترسيخ السلام العالمي، وحفظ السكينة في المجتمعات والأوطان، واستثماراً لتراكم نتائج عمل المنتدى منذ تأسيسه سنة 2014، وسعيه لأن يوفر فضاء للعلماء لنشر رسالة السلم والتعاون على الخير والإسهام الإيجابي في تصحيح المفاهيم، باعتماد المنهجية العلمية الرصينة.

ويسعى المنتدى من خلال هذا الموضوع إلى تعميق البحث في مفهوم المواطنة الشاملة في عالم ما بعد «كورونا»، متناولاً بشكل خاص إمكانات وتحديات التنوع والتعددية واستثمارهما في دعم السلم المجتمعي والتحفيز على التنمية المستدامة.

وستتناول جلسات الملتقى محاور مختلفة، من أهمها: تحديد مفهوم «المواطنة الشاملة» من خلال نقاش سياقات نشأته ومسارات تطوره، ومدى راهنيّته والحاجة إليه، والإجابة عن أسئلة المقومات القيمية للمواطنة، وإفساح المجال للتأصيل الشرعي، وإبراز دور الدين الإيجابي في بناء المواطنة، ومناقشة التحديات التي تواجه البشر كمواطنين على كوكب الأرض. (وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"