عادي

«الإمارات للشحن الجوي» تنقل «محار خليج دبا» إلى موسكو

تحمل نحو 700 طن من المنتجات الغذائية يومياً
13:26 مساء
قراءة 3 دقائق
طيران الامارات

دبي: «الخليج»
تنقل الإمارات للشحن الجوي، يومياً ما يتراوح بين 500 و700 طن من المنتجات الغذائية على طائراتها عبر العالم. وتتنوع هذه المنتجات من الفواكه والخضراوات الطازجة إلى الآيس كريم والأجبان. ودأبت ذراع طيران الإمارات للشحن طوال العام الماضي على نقل مأكولات بحرية طازجة، وخصوصاً المحار، من دولة الإمارات إلى بعض أرقى المطاعم في موسكو.
محار خليج دبا
وتعمل الشركة الإماراتية الناشئة «محار خليج دبا Dibba Bay Oysters»، ومقرها إمارة الفجيرة، في زراعة المحار الفاخر في مياه خليج دبا منذ عام 2016، وتحصد حالياً نحو 200 ألف محارة كل شهر، ولديها خطط لزيادة الإنتاج على نطاق واسع. وتعد الشركة أول مشروع لاستزراع المحار في منطقة الشرق الأوسط، كما يُعتبر مؤسسها رامي موراي رائداً في التحول من صناعة محار اللؤلؤ التقليدية إلى استزراع أنواع المحار الصالح للأكل. وتصدر الشركة نحو 50% من إنتاجها إلى الخارج، وتنقل الإمارات للشحن الجوي صادرات هذا المحار من دولة الإمارات العربية المتحدة إلى روسيا، التي تعد حالياً أكبر سوق لمحار خليج دبا.
النقل السريع
وقال نبيل سلطان، نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة الشحن: «يسر الإمارات للشحن الجوي أن تساعد على نقل هذا المنتج المتميز المزروع في الإمارات إلى بعض من أهم أسواق المحار الدولية مثل روسيا. ويلعب الشحن الجوي دوراً مهماً في النقل السريع لمثل هذه المواد الغذائية الحساسة للوقت ودرجة الحرارة من المزرعة إلى مائدة المستهلك النهائي في جميع أنحاء العالم. فنحن ننقل محار خليج دبا الطازج المحصود في الصباح إلى طاولات مطاعم موسكو مساء اليوم ذاته. ونتطلع، من خلال شبكتنا وقدرتنا وخبرتنا في التعامل مع المنتجات الغذائية الفاخرة، إلى دعم خطط محار خليج دبا والشركات الصغيرة والمتوسطة الأخرى العاملة في الإمارات والعالم للتوسع مستقبلاً في الأسواق العالمية».
محار العالم
وقال مؤسس شركة محار خليج دبا ورئيسها التنفيذي رامي موراي: «عند تصدير المأكولات البحرية الحية، تعتبر نضارة المنتج من خلال الالتزام بسلسلة الشحن المبرد ذات أهمية قصوى، وقد أتاحت لنا شراكتنا مع الإمارات للشحن الجوي تحقيق ذلك من خلال دعمنا في الوصول إلى العديد من العواصم الكبرى حول العالم في نفس يوم الحصاد. لذا، فإن بإمكاننا إيصال محارنا نضراً إلى أي وجهة رئيسية في العالم، لقد أصبحنا بفضل الإمارات للشحن الجوي محار العالم».
إيميريتس فريش
وتقدم الإمارات للشحن الجوي منتج «إيميريتس فريش Emirates Fresh» لدعم شركات مثل محار خليج دبا وغيرها من مصدري المواد الغذائية من جميع أنحاء العالم الذين يخدمون أسواقاً استهلاكية دولية، للمساعدة على الحفاظ على نضارة المواد الغذائية أثناء النقل الجوي. وتشغّل الناقلة أيضاً أسطولاً من الحاويات المبرّدة في دبي لنقل المنتجات الغذائية في ظل ظروف يتم التحكم بدرجة حرارتها.
وتغطي الإمارات للشحن الجوي شبكة عالمية تضم أكثر من 140 وجهة، وتنقل البضائع على أكثر من 2800 رحلة أسبوعياً. وتشغّل الناقلة رحلة شحن أسبوعية باستخدام طائرة شحن بوينج 777F توفر سعة شحن تصل إلى 100 طن إلى مطار دوموديدوفو في موسكو، كما تنقل أيضاً إلى المدينة يومياً بضائع في عنابر الشحن على رحلات الركاب. وترتبط الإمارات العربية المتحدة وروسيا بعلاقات تجارية مهمة، ومن المقدّر أن تصل قيمة المبادلات التجارية بين البلدين في عام 2021 إلى 4.5 مليار دولار. وتخدم الإمارات للشحن الجوي نسبة مهمة من هذه المبادلات التجارية.
وتوفر الإمارات للشحن الجوي للعملاء سعة شحن على أسطولها الحديث من جميع طائرات البوينج 777 والإيرباص A380 ذات الهيكل العريض.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"