عادي

محمد بن راشد يزور جناح الجزائر ويشيد بالعلاقات الأخوية

20:11 مساء
قراءة دقيقتين
1

دبي: «الخليج»

أكد صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الدور الريادي لدولة الإمارات في صناعة وبناء المستقبل، وجاهزيتها العالية في القطاعات المستقبلية مكّنتها من تبنّي التوجهات والخطط المستقبلية للقيام بدور محوري ضمن مختلف القطاعات، لاسيما تلك المرتبطة بحياة الإنسان، ولها تأثير إيجابي مباشر في مستقبل الدول والشعوب.

ولفت سموّه إلى أن «إكسبو 2020 دبي» يعرض لملامح تاريخ وحضارات الدول المشاركة وتجاربها وخبراتها المتميزة، وابتكاراتها ورؤاها التي تسهم بها في صنع المستقبل، وهو ما يعكس نهج دبي ودولة الإمارات، وحرصهما على التعاون مع دول العالم في تبنّي الأفكار واكتشاف المزيد من الشراكات التي تستهدف التنمية المستدامة، وتعزيز فرص التطور واستثمار العقول لما فيه خير البشرية جمعاء.

جاء ذلك خلال زيارة سموّه، يرافقه سموّ الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، الإثنين، لجناح دولة الجزائر الشقيقة في المعرض، في إطار حرص سموّه على تفقد جانب من أجنحة الدول المشاركة في الحدث العالمي الكبير المقام تحت شعار«تواصل العقول وصنع المستقبل» ويضم بين جنباته أجنحة 192 دولة، فضلاً عن مشاركة أهم المؤسسات والمنظمات والهيئات الدولية ونخب المبتكرين والمبدعين من مختلف أنحاء العالم.

واستمع صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد، خلال الزيارة إلى شرح لمكوّنات الجناح الجزائري المقام في منطقة التنقل تحت شعار «رحلة الحياة»، الذي يبرز معالم الجزائر، وتراثها وتاريخ شعبها الشقيق، وتطلعاته المستقبلية، عبر الجناح الذي صمم ليحاكي مدينة «القصبة» العتيقة في الجزائر العاصمة، لتعطي نبذة تاريخية عن شعب الجزائر والخطوات التي قطعتها في التقنيات الجديدة وصناعة المستقبل.

كما اطلع سموّه على أبرز المشروعات التي تعمل دولة الجزائر على تنفيذها في إطار خططها المستقبلية، لاسيما في الطاقة المتجددة، بما تمتلكه من إمكانات كبيرة في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، والكثير من الموارد الطبيعية التي تؤهلها لتطوير بنيتها التحتية لتناسب التحول المستقبلي وتبنّي مشروعات الطاقة النظيفة والمتجددة.

وفي نهاية جولته في الجناح الجزائري، أعرب صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد، عن سعادته بما شاهده من معروضات وابتكارات. وأشاد بالعلاقات الأخوية القائمة بين دولة الإمارات وجمهورية الجزائر، متمنياً لها ولشعبها الشقيق دوام العزة والتقدم والاستقرار.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"