عادي

«أمور فظيعة».. ولي عهد اليابان ينتقد التغطية الإعلامية لخطبة ابنته

15:08 مساء
قراءة دقيقة واحدة
طوكيو – رويترز
انتقد ولي عهد اليابان وسائل الإعلام، الثلاثاء، بسبب مغالطات و«أمور فظيعة» في تغطيتها لخطبة ابنته الأميرة السابقة ماكو التي تخلت عن مكانتها في العائلة الإمبراطورية الشهر الماضي للزواج من رجل من عامة الشعب.
وأرجأت ماكو (30 عاماً) زواجها من كي كومورو لنحو ثلاث سنوات بسبب معارضة نتجت عن فضيحة مالية تتعلق بوالدته. وخلال هذه الفترة عانت ماكو من اضطراب ما بعد الصدمة حسب تشخيص حالتها.
وتخلت ماكو، بموجب القانون الياباني، عن وضعها في العائلة الإمبراطورية لدى زواجها بتقديم أوراق بذلك لمكتب محلي وانتقلت للعيش في نيويورك هذا الشهر.
وأدلى ولي العهد الأمير أكيشينو شقيق الإمبراطور بتصريحاته، غير المعتادة من أحد أفراد العائلة الإمبراطورية، في مؤتمر صحفي بمناسبة عيد ميلاده السادس والخمسين.
وقال رداً على سؤال عن الصلة بين التغطية الإعلامية والحالة التي شُخصت بها ابنته: «إذا قرأت الصحف الشعبية، حسناً، لا أعرف تحديداً كيف أقول ذلك، لكن هناك العديد من الأمور الملفقة، وكانت هناك أيضاً بعض الآراء التي يتعين علينا الاستماع إليها».
وأضاف أنه «فيما يتعلق بالمقالات على الإنترنت، كانت هناك تعليقات كثيرة... وبعضها يتضمن أموراً فظيعة حقاً... هناك من تضرر بشدة من هذا التشهير».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"