عادي

العويس: حرص القيادة على تعزيز الأمن الدوائي يخدم مصلحة المرضى

01:50 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

أكد عبد الرحمن العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع أن اعتماد مجلس الوزراء سياسة وطنية للدواء، يأتي في إطار حرص القيادة على تعزيز الأمن الدوائي في الدولة واستمرارية توفر المنتجات الطبية، بما يخدم مصلحة المرضى ويدعم كفاءة المنظومة الصحية. في إطار توجهات الدولة لتوفير خدمات رعاية صحية أولوية قصوى، وتوفير مخزون دوائي استراتيجي يضم معظم الأصناف الدوائية. والذي يرسخ المكانة التنافسية للدولة في المؤشرات الصحية العالمية.

وأشار إلى أن رفع الاستثمار في القطاع الصناعي الدوائي بالدولة بنسبة 20% وتوسيع صادراتها للأسواق الإقليمية، يعزز زيادة حصة الإنتاج الدوائي في الإمارات، لتلبية احتياجات القطاع الطبي بالدولة. والتركيز على إنتاج الأدوية التخصصية وزيادة قاعدة التصنيع الدوائي بمختلف التقنيات التكنولوجية والحيوية، ما يسهم في تقليل تكاليف التصنيع وزيادة جودة وكفاءة المنتجات الدوائية. سعياً لتحويل الإمارات إلى مركز إقليمي وعالمي لصناعات المستقبل، مع الترويج للصناعات الإماراتية محلياً وعالمياً.

وأوضح أن الوزارة ستعمل عبر السياسة الوطنية للدواء، على تعزيز قدرات المصانع الدوائية المحلية، وترسيخ التشريعات والأنظمة التي تشجع على الاستثمار في هذا القطاع، للارتقاء بالمنتجات الدوائية المنتجة في الدولة من منظور فخر وطني في الدولة. لافتاً إلى أن الزيادة المطردة والنمو المتسارع في عدد المصانع الدوائية مؤشر قوي على نمو مكانة الدولة في مجال الصناعات الدوائية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"