عادي

تألق «المسك» و«نسناس» في جائزة زايد الكبرى للهجن

19:51 مساء
قراءة 3 دقائق
mohamed alsamany sp 0 (3)
mohamed alsamany sp 0 (5)
mohamed alsamany sp 0 (6)
mohamed alsamany sp 0 (7)
mohamed alsamany sp 0 (11)
mohamed alsamany sp 0 (13)

أبوظبي: محمد مصطفى

شهدت منافسات جائزة زايد الكبرى للهجن العربية الأصيلة التي تقام بعاصمة ميادين الهجن بالوثبة، ضمن مهرجان الشيخ زايد 2021-2022، الثلاثاء تحديات قوية، لليوم السادس على التوالي، بحضور الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد الإمارات لسباقات الهجن، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان.

وحلقت «المسك» المملوكة لمحمد سهيل عويضان العامري بكأس الثنايا الأبكار وأحرزت الفائزة الرمز ومليون ونصف درهم في الشوط الأول للثنايا المفتوح بعد أن قطعت مسافة الشوط البالغة 8 كلم في 12.16.7 دقيقة.

وتوج «نسناس» ببندقية الثنايا الجعدان في الشوط الرئيسي الثاني للثنايا المفتوح، وأهدى مالكه موسى عبد العزيز آل موسى من السعودية الناموس والجائزة المالية وقدرها مليون درهم بعد أن أنهى الشوط في 12.17.3 دقيقة.

وخطفت «بنت ظبيان» لفرج علي حمودة الظاهري كأس الأبكار المحليات في الشوط الثالث للثنايا، إضافة إلى مليون درهم، وذلك بعد أن تم تحديد النتيجة بناء على خطوط الفيديو في ظل دخول جماعي مع «المبروكة» لحميد سعيد النيادي.

وفي الشوط الرئيسي الرابع المخصص للجعدان المحليات، حصد «عرنين» لخلفان بطي القبيسي الناموس وبندقية الشوط، إضافة إلى 800 ألف درهم بعد أن قطع مسافة الشوط في 12.23.9 دقيقة.

وشهدت الأشواط من الخامس وحتى الثامن منافسة قوية على رموز فئة الإنتاج، حيث نجحت «مياسة» لعاطف عطية حسن القرشي إهداء الهجن السعودية كأس الأبكار المحليات الإنتاج، والجائزة المالية وقدرها مليون درهم، مسجلة توقيتاً زمنياً قدره 12.21.3 دقيقة.

وجاء الشوط السادس أكثر إثارة ولم يحسم نتيجته إلا عن طريق اللجنة الفنية بعد دخول ثنائي لخط النهاية من «المختبر» لمحمد الحزمي قناص العامري، و«المغزل» لفهد الهجمي من الهجن السعودية، لتحسم نتيجة الشوط ل«المختبر» الذي توج بندقية الثنايا المحليات الإنتاج بتوقيت 12.25.8 دقيقة.

وقبضت «نيران» لحمد راشد سلطان المنصوري على ناموس الشوط السابع وحلقت بكأس الثنايا الأبكار المهجنات من فئة الإنتاج، حيث قطعت مسافة الشوط في 12.19.8 دقيقة.

واختتمت رموز الثنايا في الفترة المسائية بفوز «شاهين» لأحمد الحزمي قناص العامري الذي خطف الصدارة في اللحظات الأخيرة مسجلاً توقيتاً زمنياً قدره 12.24.7 دقيقة، ليحصد بندقية الجعدان المهجنات الإنتاج.

وما شهدت الفترة الصباحية، منافسة قوية من جميع ملاك الهجن المشاركين في جائزة زايد الكبرى، وذلك على مدار 16 شوطاً من ضمنها 5 رموز، أقيمت أمس بالميدان الغربي لمسافة 8 كلم.

وتوجت «واقع» لحمد راشد حمد بن غدير الكتبي بكأس الثنايا الأبكار في الشوط المفتوح، بالإضافة إلى الجائزة المالية وقدرها نصف مليون درهم، بعد أن قطعت مسافة الشوط في 12:18:04 دقيقة.

وانتزع «الكايد» لعاطف عطية حسن القرشي، بندقية الثنايا الجعدان المفتوح في الشوط الرئيسي الثاني، بالإضافة إلى الجائزة المالية وقدرها 400 ألف درهم، بزمن قدره 12:18:03 دقيقة.

وشهد الشوط الرئيس الثالث المخصص للأبكار المحليات فوز «سمحة» لراشد نايل راشد سيف الشامسي، والجائزة نصف مليون درهم، مسجلة توقيتاً زمنياً قدره 12:25:06 دقيقة..

وانتقلت المنافسات في الشوطين الرابع والخامس للمنافسة على رمزين للإنتاج، ونالت «مزنة» لسلطان هضبان مبارك العامري وحصدت كأس الأبكار إنتاج مفتوح في الشوط الرابع، إضافة إلى نصف مليون درهم، مسجلة توقيتاً زمنياً قدره 12.16.5 دقيقة، وفي أخر أشواط الرموز توج«رياض» لسعيد سالم غصنه العامري ببندقية الجعدان الإنتاج مفتوح والجائزة 400 الف درهم بتوقيت زمني قدره 12:25:08 دقيقة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"