عادي

اجتماع «منظمة التجارة» الوزاري مارس 2022

19:29 مساء
قراءة دقيقتين

أعلنت منظمة التجارة العالمية أنها أرجأت حتى آذار/مارس 2022 اجتماعها الوزاري الذي كان من المقرر أن يتطرّق إلى المشاكل التي تعترض التجارة من جراء الجائحة بما في ذلك الثروة السمكية والملكية الفكرية.

وكان من المقرر أن يعقد الثلاثاء الاجتماع، الأول على هذا المستوى منذ عام 2017، وأن يستمر حتى يوم الجمعة على أن يشارك فيه أربعة آلاف شخص بمن فيهم رؤساء دول وأكثر من مئة وزير.

وكانت المنظمة قد أرجأت إلى الثلاثاء اجتماعاً كان من المقرر عقده في كازاخستان في حزيران/يونيو الماضي، إلا أن ذاك الموعد أرجئ بسبب تفشي فيروس كورونا.

وأعلنت المنظمة أنها اقترحت إرجاء الاجتماع إلى العام المقبل بسبب «تدهور الوضع الوبائي وما أعقبه من تشديد للقيود المفروضة على السفر» بعد رصد المتحوّر الفيروسي الجديد أوميكرون.

وأشارت المنظمة إلى أن الموعد المقترح لعقد الاجتماع أصبح «خلال الأسبوع الأول من آذار/مارس 2022، إذا سمحت الظروف».

وفي رسالة إلى البعثات الوطنية، أعلن رئيس المنظمة ونوابه أن الإرجاء يجب ألا يكون سبباً لكي لا نشمّر عن سواعدنا «إذ إن منظمة التجارة العالمية تدعو إلى التضامن وإلى تقديم الداعم الكامل في هذه المرحلة الحرجة».

وعلى جدول أعمال منظمة التجارة العالمية قضايا ملحّة خصوصاً النزاعات حول الملكية الفكرية ومساعدة صيادي الأسماك.

ودعت المنظمة إلى حل معقول للنزاعات المتّصلة بالملكية الفكرية وإلى المرونة بالنسبة لمساعدة صيادي الأسماك «نظراً إلى أن المفاوضات بشأن مساعدة صيادي الأسماك أحرزت تقدماً كبيراً في الأسابيع القليلة الماضية».

والاجتماع الوزاري سيكون الأول الذي يعقد منذ تولي المديرة العامة للمنظمة نغوزي أوكونجو إيويلا منصبها في آذار/مارس الماضي.

وتسعى المديرة العامة الجديدة إلى تعزيز مكانة المنظمة ودورها وسط تزايد المنافسة التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

(أ ف ب)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"