عادي

أمراض التهابية تضر التحصيل الدراسي

21:37 مساء
قراءة دقيقة واحدة

ترتبط مرات دخول الطفل، المستشفى بسبب الالتهابات، بتراجع مقدراته الدراسية في الصفوف الدراسية المتقدمة، ذلك ما توصلت إليه دراسة نشرت في المجلة الصادرة عن الجمعية الأوربية للأمراض الطفولية المعدية.

تضمنت الدراسة 600,000 طفل من مواليد الفترة بين عامي 1987و 1997، وركز الباحثون على معيارين لالتهابات الطفولة دخول الطفل المستشفى بسبب الالتهاب والذي يشير إلى حدة الالتهاب، ووصفات العلاجات المضادة للالتهاب كالمضادات الحيوية، التي تشير إلى الالتهابات الخفيفة، وبمقارنة البيانات الصحية مع التحصيل الدراسي لطلاب الصف التاسع وجد أن كل مرة يحجز فيها الطفل بالمستشفى ترتبط بتراجع احتمالية التحاقه بالمرحلة الثانوية وتضعف نسبة الالتحاق بتلك المرحلة كلما تكرر بقاء الطفل بالمستشفى بسبب الالتهابات في مراحل الطفولة السابقة.

تساعد النتائج، التي توصلت إليها الدراسة على زيادة فهم العلاقة بين الإصابة بالتهابات حادة في مرحلة الطفولة وبداية سن الحداثة وبين التحصيل المعرفي، ويعتقد الباحثون بأن السبب يعود إلى كثرة غياب الطفل أيام الدراسة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"