عادي

«مبادلة للتنس» تتعاون مع شركة «دي جريد» لإعادة تدوير النفايات البلاستيكية

18:57 مساء
قراءة دقيقتين

تسعى بطولة مبادلة العالمية للتنس، إلى تحقيق المزيد من المكاسب في مجال الاستدامة، من خلال تعاونها مع شركة «دي جريد» الإماراتية، ويأتي الإعلان عن تعاون البطولة مع الشركة بعد أيامٍ قليلة من فوز الإمارات باستضافة مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيّر المناخ (COP28) في عام 2023.

وتعاونت فلاش للترفيه، الجهة المالكة للبطولة، مع «دي جريد» والشهيرة بصناعة الملابس المستدامة، بهدف إعادة تدوير العبوات البلاستيكية المستهلكة، خلال فعاليات الدورة ال 13 من البطولة التي تعود بكامل طاقتها الاستيعابية الشهر القادم؛ حيث تنسجم المبادرة مع أهداف التنمية المستدامة بدولة الإمارات التي تركز على الاستهلاك والإنتاج المسؤول.

وستقوم دي جريد بجمع العبوات البلاستيكية المخصصة للاستخدام لمرة واحدة التي يستهلكها الجمهور والرياضيون، وإعادة تدويرها لإنتاج قطع ملابس بما فيها قمصان الموظفين، ما يؤكد التزام الجهات المعنية في البطولة بالمساهمة في تحقيق الأهداف البيئية.

وتجدر الإشارة إلى أنّ إعادة تدوير العبوات البلاستيكية لصناعة الملابس تُسهم في عدم وصول البلاستيك إلى مكبات النفايات وتوفير الطاقة والمياه، بالإضافة إلى خفض انبعاثات الكربون مقارنةً بعملية إنتاج خيوط البوليستر؛ حيث تستهلك قمصان الموظفين التي تنتجها الشركة من الخيوط البلاستيكية بتقنية جرينسبان طاقة أقل بنسبة 50%، ومياهاً أقل بنسبة 20%، وينجم عنها انبعاثات كربونية أقل بنسبة 55%، ولا تتطلب هذه العملية استهلاك أيّ منتجات نفطية.

وقال جون ليكريش، الرئيس التنفيذي لشركة فلاش للترفيه: «أحرزنا تقدّماً ملموساً في التشجيع على ممارسة التنس والنشاط البدني، من خلال تعزيز مكانة بطولة مبادلة العالمية للتنس، إضافةً إلى التأكيد على أهمية الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية، وتشكّل عودة البطولة إنجازاً مهماً، ويتعيّن علينا جميعاً العمل باستمرار للمساهمة في بناء مستقبلٍ أفضل وأكثر استدامة. ويعدّ التنسيق بين الجهات المعنية عاملاً أساسياً لتحقيق النجاح، وتلعب الشراكة مع دي جريد دوراً مهماً في هذا الإطار؛ حيث تقع على عاتقنا مسؤولية تحقيق أهداف الإمارات في الاستهلاك والإنتاج المسؤول، ويتيح تعاوننا تحقيق فارقٍ ملموس في مجال ممارسات الاستدامة».

وقال كريس باربر، المؤسس والرئيس التنفيذي لدى «دي جريد»: «أظهرت الإمارات التزاماً كبيراً بالاستدامة، ومن الرائع أن نرى شركات مثل فلاش للترفيه، وفعاليات مثل بطولة مبادلة العالمية للتنس تلعب دوراً حيوياً في إعادة تدوير النفايات البلاستيكية بشكلٍ كامل، وتوفير حلقة وصلٍ مهمة في مجال إعادة التدوير. ويسعدنا التعاون معهم في هذه المبادرة؛ لتقديم خبرتنا بما يُسهم في إحداث تغيير إيجابي في المستقبل».

وتستضيف الدورة ال 13 من البطولة ستة من أفضل لاعبي التنس، واثنتين من أفضل لاعبات التنس على مستوى العالم، في سلسلة من المباريات الحماسية بين 16-18 ديسمبر/كانون الأول على أرض مركز التنس الدولي في مدينة زايد الرياضية في أبوظبي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"