عادي

معاناة المهاجرين تزداد تفاقماً على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك

14:06 مساء
قراءة دقيقة واحدة
أمريكا المكسيك

مكسيكو سيتي - رويترز
سارع مسؤولون مكسيكيون بنقل آلاف المهاجرين من جنوب المكسيك إلى مناطق أخرى، بينما تستعد الولايات الحدودية الشمالية لاستقبال طالبي اللجوء الذين تمت إعادتهم من الولايات المتحدة، وقال شاهد عيان وناشط يوم الإثنين، إنهما شاهدا عشرات الحافلات متجهة إلى مدينة تاباتشولا بولاية تشياباس، مليئة بالمهاجرين معظمهم من أمريكا الوسطى وبعضهم من كوبا وفنزويلا.
وانتظر كثيرون من المهاجرين شهوراً في تاباتشولا، قرب حدود جواتيمالا، لمحاولة تسوية وضعهم كمهاجرين، وفر كثيرون منهم من بلدانهم بسبب العنف والفقر على أمل الحصول على طلب لجوء في الولايات المتحدة في نهاية المطاف.
وقال إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الخميس إنها ستعيد العمل ببروتوكولات حماية المهاجرين، وهي سياسة مثيرة للجدل ترجع لعهد ترامب تتطلب من طالبي اللجوء الانتظار في المكسيك لحين البت في أمرهم، وقالت الملاجئ الواقعة على طول الحدود الشمالية إن ذلك قد يفوق قدرتها الاستيعابية.
ومن المتوقع إعادة المجموعة الأولى من المهاجرين في إطار البرنامج إلى المكسيك هذا الأسبوع.
وقال مصدر حكومي، طلب عدم نشر اسمه، إن 45 حافلة في تاباتشولا نقلت المهاجرين إلى خارج المدينة يوم السبت.
وقال الناشط في مجال حقوق المهاجرين لويس جارسيا فيلاجران إن ضباط الهجرة نقلوا 32 حافلة مهاجرين خارج المدينة يوم الأحد و70 حافلة أخرى يوم الاثنين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"