عادي

«شروق» تبدأ توسعة «شاطئ خورفكان» على امتداد 1.5 كلم

تشمل سلسلة من المطاعم وصالة رياضية ونافورة
17:52 مساء
قراءة دقيقتين
شاطئ خورفكان

الشارقة: «الخليج»

أعلنت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» عن بدء مشروع توسعة «شاطئ خورفكان»، الوجهة الشاطئية متكاملة الخدمات والأولى من نوعها في الساحل الشرقي لإمارة الشارقة، والتي سيجري تنفيذها على امتداد 1.5 كيلومتر على طول البحر، ليصبح امتداد المشروع بعد انتهاء التوسعة 2.5 كيلومتر. وتشمل التوسعة الجديدة، التي من المقرر استكمالها نهاية العام المقبل، إنشاء سلسلة من المطاعم والمقاهي على طول الشاطئ، وصالة للألعاب الرياضية بتجهيزاتها المتكاملة للرجال والسيدات، ونافورة مائية، مع توفير كافة الخدمات التي تلبي احتياجات زوار الوجهة من مواقف سيارات ومرافق خدمية.
 وتؤكد خولة سيد محمد الهاشمي مدير قطاع تطوير المشاريع لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» أن توسعة شاطئ خورفكان تأتي تجسيداً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرامية إلى تعزيز الجاذبية السياحية للإمارة والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة من خلال تطوير المشاريع وتنويعها بما يلبي احتياجات السكان والزوار والسياح.
وأضافت الهاشمي: «هذه الوجهة الشاطئية تشهد إقبالاً كبيراً ليس فقط من قبل سكان مدينة خورفكان وإنما من قبل الزوار والسياح من مختلف أنحاء الشارقة والدولة منذ افتتاح المرحلة الأولى أمام الجمهور في ديسمبر 2019، وبالتالي فإن هذه التوسعة تعد جزءاً من مهمة «شروق» لتحويل ساحل المدينة بأكمله إلى إحدى أهم مناطق إمارة الشارقة الجاذبة لمحبي السياحية الشاطئية من السياح والمقيمين في الدولة، إلى جانب تنشيط الحركة الاستثمارية ما يسمح للمزيد من العلامات التجارية والشركات بالتوسع في أسواق المدينة الأكثر حيوية في الدولة».
يشار إلى أن المرحلة الأولى من مشروع «شاطئ خورفكان»، الذي تطوره «شروق»، بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية والخاصة، امتدت بمقدار كيلومتر واحد على طول البحر بتكلفة بلغت نحو 95 مليون درهم، وافتتحت رسمياً أمام الزوار من قبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في ديسمبر 2019.
وشملت هذه المرحلة ملاعب رياضية لكرة القدم وكرة السلة وملاعب متعددة الاستخدامات، وشاطئاً للسباحة وأماكن للاستحمام وغرف تبديل الملابس، وركناً مخصصاً للرياضات المائية المتنوعة بالقرب من الشاطئ متاحة لجميع الزوار، ومناطق ألعاب للأطفال تعتمد أفضل معايير الأمان والسلامة ومسارات للجري وركوب الدراجات، إضافة إلى مسرح مفتوح مطل على الشاطئ تقام فيه العديد من الفعاليات والأنشطة.
كما تضمنت ساحة مركزية ومواقف للسيارات تستوعب نحو 315 مركبة، و8 عربات طعام وأربعة أكشاك، و15 وحدة تجارية تتضمن مطاعم وأسواق تجارية، وعدداً من المطاعم والمقاهي ومحلات التجزئة ذات العلامات التجارية الشعبية والعالمية، بالإضافة إلى عدد من المرافق في حديقة الشاطئ مثل مناطق للنزهات ومناطق للاجتماعات العائلية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"