عادي

«دبي للمرأة» يستعرض إنجازات تعزيز دور المرأة خلال 2021

المجلس يستعد لإعلان خطته الاستراتيجية 2022-2026
23:28 مساء
قراءة 3 دقائق

استعرض مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة في اجتماعه الرابع لعام 2021 إنجازات المجلس خلال العام الجاري، على مستوى المؤسسة ونادي دبي للسيدات، واطلع على أبرز مشروعات عام 2022 التي ينطلق بها لتحقيق رؤية وتوجيهات صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بشأن تعزيز دور المرأة.

عقد الاجتماع برئاسة هالة بدري مدير عام هيئة الثقافة والفنون في دبي، نائبة رئيسة مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة، وشاركت فيه عضوات مجلس الإدارة.. هدى السيد محمد الهاشمي، مساعد وزير شؤون مجلس الوزراء للشؤون الاستراتيجية، وهدى عيسى بوحميد، الرئيس التنفيذي للتسويق في «دبي القابضة»، وخولة راشد المهيري، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي بهيئة كهرباء ومياه دبي، ومنى درويش بوسمرة، رئيس التحرير المسؤول لصحيفة البيان، وفهيمة عبدالرزاق البستكي، الرئيس التنفيذي لتطوير الأعمال والمنتجات بسوق أبوظبي للأوراق المالية، والجود أحمد لوتاه، مصممة ورائدة أعمال، وموزة سعيد المري، مدير الإدارة التنفيذي لمكتب المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، وشمسة صالح، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة، وحضرته سلطانة سيف، مدير إدارة تطوير المرأة، وميثاء شعيب، مدير إدارة الاتصال المؤسسي.

وقالت هالة بدري: إن عام 2021 كان حافلاً بالأنشطة والإنجازات التي حققتها المؤسسة والتي أسهمت في تحقيق أهداف خطتها الاستراتيجية 2017-2021 بشأن تعزيز المهارات الوظيفية والقيادية للمرأة العاملة، وزيادة مشاركتها في الحياة الاقتصادية وقطاع ريادة الأعمال والمحافظة على الكوادر النسائية بسوق العمل، مع مواصلة بناء جسور التعاون لتعزيز الشراكات المحلية والعالمية للمؤسسة؛ حيث شملت الإنجازات تنظيم دورات تدريبية وبرامج في القيادة التنفيذية وتبادل الخبرات مع قيادات نسائية عالمية في مختلف المجالات خاصة مع دول الشمال الأوروبي التي تعد من الدول الرائدة عالمياً في السياسات الداعمة للمرأة.

وأضافت: إن الخطة الاستراتيجية الجديدة للمؤسسة 2022 - 2026، التي سيتم الإعلان عنها قريباً والمنبثقة عن استراتيجية حكومة دبي وخطة الخمسين عاماً القادمة في الدولة، تنطلق من الإنجازات الرائدة التي حققتها المؤسسة على مدى ال15 عاماً الماضية منذ تأسيسها في عام 2006 وتهدف إلى تحقيق نقلة نوعية جديدة بملف المرأة على مستوى إمارة دبي ضمن التوجه العام لدولة الإمارات؛ حيث تسعى إلى رفع نسبة مشاركة المرأة في جميع القطاعات، وزيادة تمثيلها في الوظائف القيادية العليا ومراكز صنع القرار، بما يسهم في تعزيز دورها في صياغة المستقبل الاجتماعي والاقتصادي للإمارة والدولة بوجه عام. وأشادت بالدعم الكبير الذي توفره حرم سموّ الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، سموّ الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، لمبادرات المؤسسة، ومتابعة سموّها الحثيثة لجميع مراحل تنفيذها.

وواصلت المؤسسة تنظيم سلسلة الجلسات والندوات المعرفية لمبادرة «حوارات دبي الافتراضية للمرأة» التي تم إطلاقها بتوجيهات من سموّ الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم في إطار جهود سموّها لدعم المرأة، وتعزيز مشاركتها الفاعلة في التنمية المستدامة للمجتمعات ككل.

واستضافت المبادرة شخصيات بارزة على المستويين المحلي والدولي من وزراء ومسؤولين وقادة من القطاعين الحكومي والخاص ورواد أعمال، وتناولت العديد من الموضوعات ذات الصلة بالمرأة مواكبة للمستجدات التي أفرزتها جائحة «كوفيد 19» التي لعبت المرأة دوراً مهماً في التعامل معها والحد من تأثيراتها الصحية والاجتماعية.

واستعرض الاجتماع أبرز مشاريع المؤسسة في عام 2022 بما في ذلك مشاركتها في إكسبو 2020 دبي، وإطلاق منصة تشريعات وقوانين المرأة بالتعاون مع اللجنة العليا للتشريعات بإمارة دبي ومشروع شبكة اللجان النسائية وغيرها من المشاريع التي تسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة.

كما استعرض الاجتماع إنجازات وأنشطة نادي دبي للسيدات خلال عام 2021 والتي تعكس جهوده في تقديم أفضل الخدمات للعضوات والزائرات، إضافة إلى الفعاليات التي تم تنظيمها بمناسبة يوم المرأة الإماراتية، وعيد الاتحاد الخمسين لدولة الإمارات والأنشطة المجتمعية والصحية والرياضية الأخرى. (وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"