عادي

مجلسا «الشارقة للتعليم» و«ضاحية الخروس» يبحثان دعم الجهود التربوية

18:09 مساء
قراءة دقيقة واحدة
مجلس الشارقة

الشارقة:«الخليج»
في لقاء صباح الخميس، جمع مجلس ضاحية الخروس التابع لدائرة شؤون الضواحي والقرى، ومجلس الشارقة للتعليم، بحكومة الشارقة، جرى بحث تنمية العلاقات الجانبية وتقديم المزيد من التعاون وتوفير الأطر اللازمة للتعاون الفعال.
حضر اللقاء من مجلس الشارقة للتعليم، الدكتور سعيد مصبح الكعبي، عضو المجلس التنفيذي، رئيس المجلس، وعدد من مديري الادارات، فيما حضر من مجلس الضاحية عبدالله المغني، رئيس المجلس، وعبدالله سبيعان، نائب الرئيس، وعضو المجلس عمر العواني.
ورحب الدكتور الكعبي بالاجتماع، وأكد استعداد المجلس وحرصه على تعزيز أطر التعاون لتحقيق الأهداف المشتركة لخدمة العملية والمنظومة التعليمية والتربوية، في إطار توجيهات صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وحرصه الدائم على تنفيذ المبادرات والمشاريع النوعية في الإمارة.
فيما أشار المغني، إلى أن المجلس يتخذ خطوات في تعزيز علاقاته مع شركائه من الدوائر والمؤسسات والمجالس التي تقدم خدماتها للمجتمع، بهدف إيجاد علاقات التعاون التي تفضي إلى تعزيز تلك الخدمات. مشيداً بدور مجلس التعليم وما يقدمه من خدمات تعليمية وتربوية، لاسيما إشرافه على دور الحضانات الحكومية في الإمارة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"