عادي

تظاهرة نسائية ضد «طالبان» في أفغانستان

02:39 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
كابول - أ ف ب
تظاهرت عشرات الأفغانيات في كابول الثلاثاء للمطالبة باحترام حقوقهن، ووضع حد لعمليات «القتل» التي يرتكبها عناصر يشتبه أنهم من حركة «طالبان» ضد أعضاء النظام السابق.
وتمكنت نحو ثلاثين شابة تجمعن قرب مسجد كبير في كابول من السير بضع مئات من الأمتار وهن يهتفن: «عدالة» قبل أن يتم إيقافهن.
وقالت المتظاهرة نايرا كواهستاني: «أقول للعالم: اطلب من طالبان وقف جرائم القتل». وأضافت: «نريد الحرية، نريد العدالة».
وحذرت متظاهرة أخرى تدعى ليلى بسام: من أن «أفراداً سابقين في الجيش وموظفين حكوميين يواجهون تهديداً مباشراً».
وجاءت الدعوة إلى التظاهر عبر مواقع التواصل من أجل الاحتجاج على «جرائم القتل الغامضة التي يذهب ضحيتها شبان وخاصة عسكريين سابقين في البلاد». ونظمت مسيرة أخرى للنساء للمطالبة باحترام حقوقهن في التعليم والعمل في الوقت نفسه في كابول.
وتقول الأمم المتحدة، إن معلومات جديرة بالثقة تتحدث عن إعدامات بإجراءات موجزة أو اختفاء قسري لأكثر من مئة من رجال الشرطة والاستخبارات السابقين منذ تولي «طالبان» السلطة في منتصف أغسطس / آب الماضي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"