عادي

ماسك يرفض اتهامه باحتكار الفضاء

22:36 مساء
قراءة دقيقتين

رفض الملياردير إيلون ماسك، مؤسس شركة «سبيس إكس» ورئيسها التنفيذي، الاتهامات التي وجهت له بأن مشروع «ستار لينك» لتوفير خدمات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية، يستخدم مساحات واسعة من الفضاء.

وقال ماسك في حوار مع «فاينانشيال تايمز» البريطانية، إنه «يمكن وضع عشرات المليارات من الأقمار الصناعية في مدارات قريبة حول الكرة الأرضية».

ويأتي ذلك بعد اتهامات وجهها رئيس وكالة الفضاء الأوروبية لماسك بأنه «يضع القواعد» لنظام الاستخدام التجاري للفضاء، والذي يتكون حالياً.

وأطلقت «سبيس إكس» التي تمتلك مشروع «ستار لينك»، 1900 قمر صناعي حتى الآن، وتخطط لإطلاق أكثر من 40 ألف قمر آخر.

وشكت الصين منذ أيام من أن محطتها الفضائية، اضطرت للقيام بمناورة، لتجنب الاصطدام بأحد الأقمار الصناعية التابعة لمشروع «ستار لينك».

وقال ماسك في المقابلة: «الفضاء شاسع جداً، والأقمار الصناعية صغيرة الحجم بشكل واضح»، بحسب «بي بي سي».

ورفض الاتهامات بأنه يشغل حيزاً كبيراً من الفضاء بمشروع «ستار لينك»، ليمنع المنافسين المحتملين من الدخول إلى المجال في المستقبل، والحصول على أماكن لوضع أقمارهم الصناعية، في مدارات مناسبة حول الأرض.

وقال: «ليس الموقف أننا نقوم بمنع الآخرين، بأي شكل من الأشكال، فنحن لم نمنع أحداً من فعل أي شيء، ونحن لا نتوقع القيام بذلك في المستقبل».

وواصل: «2000 من الأقمار الصناعية ليست شيئاً. إنها مثلما نقول، هذه ألفا سيارة إضافية على كوكب الأرض، إنها لا تمثل شيئاً».

وحذر جوزيف أشباشر المدير العام لوكالة الفضاء الأوروبية، من أن آلاف الأقمار الصناعية الخاصة بالاتصالات والتابعة ل«ستار لينك»، ستؤدي إلى تقليل حيز الفضاء المتاح للمنافسين.

وقال خبراء إن مسافة أكبر مما اقترح ماسك في الفضاء مطلوبة بين الأقمار الصناعية لتجنب احتمالات التصادم في ما بينها.

وعبر العلماء عن قلقهم من مخاطر وقوع تصادمات بين الأجسام التي تدور حول الأرض. وطالبوا الحكومات بنشر المعلومات المتاحة عن أكثر من 30 ألف قمر صناعي وحطام فضائي تدور حول الأرض.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"